صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 59

الموضوع: شجرة النسب تتوقف عند الجد الخامس والباقي في المخطوطات والكتب القديمة جزائريون يبحثون

  1. #1

    شجرة النسب تتوقف عند الجد الخامس والباقي في المخطوطات والكتب القديمة جزائريون يبحثون

    شجرة النسب تتوقف عند الجد الخامس والباقي في المخطوطات والكتب القديمة جزائريون يبحثون:
    شجرة النسب تتوقف عند الجد الخامس والباقي في المخطوطات والكتب القديمة جزائريون يبحثون عن نسبهم في الأرشيف التركي بإسطنبول
    عن جريدة الشروق اليومي الجزائرية
    30/10/2012
    يفتخر الكثير من الجزائريين بأنهم أشراف أو مرابطين، أو أنهم من نسل الحسن والحسين رضي الله عنهما، ومن نسل فاطمة رضي الله عنها ومن آل بيت الرسول صلى الله عليه وسلم، ويتباهون بأنهم عائلات شريفة أو مرابطة، ومصطلح "الأشراف" يطلق تقريبا في كل أنحاء الجزائر على عدة أسر وعائلات ذات أصول شريفة، تعود أصولها إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، وآل البيت وهم الحسن والحسين وفاطمة وعلي رضي الله عنهم.
    وتحيط هذه العائلات نفسها وأفرادها بنوع مميز من القداسة والتبجيل حتى أصبح عامة الناس يحسبون أن المرابطين والأشراف معصومين عن الخطأ، ويعيبون عليهم أي زلة، ويترصدون لهم كل الزلات صغيرها وكبيرها، بينما الحقيقة أن فيهم السوي وفيهم العاصي وفيهم بشر يخطئون ويصيبون، عدا أنهم يتفاخرون بالألقاب والأنساب كونهم من ذرية الأشراف والمرابطين وأهل حسب ونسب، غير أنه مع مرور الوقت، تم تحريف مصطلح المرابطين، وعلقت به أمور خرافية منها أن دعواتهم مستجابة وأن كل من يحاول أذيتهم أو التعرض لهم بالسوء يصيبه مكروه وأنهم يمتازون بالرؤيا أثناء النوم وما يرونه يتحقق فعلا وما إلى ذلك.
    غير أن العديد من الناس أصبحوا يتفاخرون مذكرين محدثيهم في كل مناسبة بأنهم مرابطين أو أشراف، وسواء كانوا كذلك أم لا، فإننا نتفاجأ في بعض الأشخاص الذين لا يعكسون "خير خلف لخير سلف".
    أغلب أشراف الجزائر أدارسة
    وفي هذا الخصوص أوضح الدكتور الباحث محمد بن بريكة البوزيدي الحسني المتخصص في الأبحاث الصوفية والأنساب الشريفة الحسينية ومؤسس الرابطة الجزائرية للزوايا في لقاء خاص مع "الشروق اليومي" أن أكثر الأشراف هم أشراف حسينيون في المغرب العربي بما في ذلك الجزائر، جاؤوا من سيدنا إدريس الأصغر الذي تركه إدريس الأكبر في بطن جارية بربرية، ويجب على الجميع أن يعلموا أنه ليس هارون الرشيد من أرسل السم لإدريس الأكبر في المغرب الأقصى ليقتله بل وزيره جعفر البرمكي، فعل ذلك دون علم هارون الرشيد، حيث أرسل له زبيبا مسموما، فمات عندما أكله، ونتيجة ذلك نجد أن العديد من عائلة الأشراف لا يأكلون الزبيب إلى يومنا هذا، ولا ينطقون لفظ "شكارة" لأن جعفر البرمكي أرسل له الزبيب داخل "شكارة".
    وأكد بن بريكة أن "هجرة الأشراف من الحجاز إلى المغرب الأقصى بدأت بعد سنة 60 هجرية في خلافة يزيد بعد مقتل الحسين وتعرض السلالة النبوية للإضطهاد هناك".
    بن بريكة يعتبر سبّ أفراد العائلات الشريفة والمرابطة ردّة
    بينما ينتشر الحسينيون ـ حسب الدكتور بن بريكة ـ بدرجة أكثر في المشرق، وهذا لا يمنع من وجود أشراف حسينيين في المغرب العربي، والشرف الأخص الذي وضع علماء الأنساب كتبهم حوله، هو النسبة إلى آل البيت المرادين من قوله تعالى "إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا"، وهذا النسب يضم الأربعة الذين أدخلهم صلى الله عليه وسلم تحت ردائه، وهم سيدنا علي، والسيدة فاطمة الزهراء، وسيدنا الحسن وسيدنا الحسين، ولهم أحكام تخصهم وتخص من تفرع عنهم إلى يوم القيامة، وهي حرمة الصدقة والزكاة فلا يأخذونها لأنهم منزهون عن أرجاس الدنيا، ولهم حقهم في الخمس من بيت مال المسلمين على سبيل العطاء، وتراعى حرمتهم في شؤون كثيرة، نخص منها الزواج مراعاة لحقه صلى الله عليه وسلم، فمثلا لا يمكن سب أصل الشخص الشريف لأن أصله هو رسول الله، باعتباره وسبّه يعتبر ردة، ولا شتمه ولا تقبيحه، وفي هذا قال صلى عليه وسلم "فاطمة بضعة مني يؤذيني ما يؤذيها".
    الاستعمار الفرنسي طمس شجرة أنساب الجزائريين واستبدلها بالألقاب
    قال محمد بن بريكة أو طبقة للأشراف هي طبقته صلى الله عليه وسلم والثابت أنها موصولة إلى سيدنا إسماعيل بن ابراهيم عليهما الصلاة والسلام، ويجب على كل مؤمن فضلا عن أبناء الشجرة الشريفة أن يحفظ بعضها أو كلها، أما الطبقة الثانية، فتعتبر الأولى حين نتكلم عن الأنساب الشريفة وهي إدريس الأزهر، ابن إدريس الأكبر، بني فاس، ابن عبد الله الكامل، ابن الحسن المثنى، ابن الحسن السبط، ابن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم، والطبقة الثالثة هي طبقة الأشراف الحسينيين وتبدأ من ذرية سيدنا إدريس الأصغر إلى غاية القرن الثامن عشر، وهي الفروع الشريفة المنتشرة في المغرب الإسلامي كله، ويطلق في العادة على أبنائها لقب مولاي، كما يطلق لفظ السيد في المشرق، لقوله عليه الصلاة والسلام "من كنت مولاه فعلي مولاه ومن كنت سيده فعلي سيده"، فلفظ المرابط أو الشريف أو السيد أو المولى كلها تعبر عن الأشراف، والطبقة الرابعة والأخيرة تمتد من الاستعمار إلى اليوم، وسبب تأريخها بالاستعمار يعود إلى كون الإستعمار الفرنسي حاول طمس أنساب الجزائريين واستبدلها بالألقاب، خاصة وأن طبيعة الإستعمار الفرنسي ثقافية بخلاف الإستعمار الإنجليزي أو غيرهما.
    .جزائريون يجهلون نسبهم ولا يعلمون إن كانوا أشرافا أم عثمانيين أو بربرا
    ويجهل بعض الأشراف إلى اليوم أو البكريين أو العوماريين أو العثمانيين أنسابهم، إلا في البيئات العلمية المغلقة التي كانت حواضر علمية على مر العصور مثل بلاد توات بالصحراء أي أدرار وما جاورها، فلأهلها اشتغال بالأنساب الشريفة وغير الشريفة ومثل تلمسان والمدية وقسنطينة والجزائر العاصمة، حيث فيهم اشتغال بعلم الأنساب.
    وقال بن بريكة "لقد اطلعنا مثلا على بعض شجرات الأنساب وعليها توقيعات علماء وقضاة الدولة العثمانية بالجزائر قبل دخول الإستعمار الفرنسي، كما يوجد في الأرشيف العثماني بأسطنبول بعض الأعمدة النسبية لعائلات جزائرية، ويمكن لأي جزائري لديه اهتمام بعلم الأنساب أن يتابع هذه الأعمدة انطلاقا من الجزائر، وذلك بضبط سبعة أجداد لربطها بالشجرة الأصلية الموجودة في الأرشيف التركي باسطنبول".
    وأكد الدكتور بن بريكة أنه يعكف منذ 20 سنة على كتاب ضخم جدا في الأنساب الشريفة الحسنية وسيرى النور بعد سنة أو سنتين من الآنـ وقد استغرقت كل هذه المدة لأن الأمر يتعلق بذرية الحبيب المصطفى التي تعتبر أمانة وتترتب عليها أحكام ومعاملات فوجب التحري والضبط".
    هؤلاء هم أشهر الأشراف الجزائريين
    وقال محمد بن بريكة أن "من أشهر الأشراف الأولياء المعروفين في الجزائر "سيدي الخيّر في سطيف، سيدي الهواري في وهران، سيدي بلعباس، وسيدي بوزيد بن علي، وسيدي نايل بالجلفة، وسيدي بلقايد بتلمسان وبلاد القبائل، وسيدي محمد بن عبد الرحمن المشهور ببوقبرين، حيث له مدفننان احدهما ببلوزداد بالجزائر العاصمة والثاني ببونوح بتيزي وزو، وسيدي يحيى، وسيدي أحمد بن يوسف الراشدي بخميس مليانة، وتلميذه سيدي احمد بن موسى دفين كرزاز بولاية تبسة وسيدي أبو مروان الشريف بعنابة، وسيدي جميل بعنابة، وذرية سيدي احمد التيجاني المدفون في حي فاس، في حين توجد ذريته بضواحي الأغواط، وذرية سيدي عيسى بن عبد الرحمن دفين الأرهاط بولاية تيبازة، وسيدي محمد الزردالي الذي اشتق إسم مدينة زرالدة من إسمه لأنه كان سببا في بنائها، وتوجد ذريته هناك، وسيدي مرزوق الذي تنسب إليه مقبرة بن عكنون الشهيرة وذرية سيدي احمد بن بلقاسم الهاملي مؤسسة زاوية سيدي الهامل المشهورة ببوسعادة وهم أشراف معروفون من البوازيد"...إلخ من الأشراف الجزائريين".
    الزوايا تحتفظ بشجرات الأنساب الشريفة
    وأكد الدكتور بن بريكة أنه على كل من يريد البحث عن نسبه أن يصل إلى الجد الكبير الذي ينسب إليه سواء المدون في سجلات الحالة المدنية في بلديته الأصلية أو المتواتر، وأكثر الزوايا الجزائرية تحتفظ بشجرات الأنساب الشريفة وبعض الشجرات المنسوبة إلى الخلفاء أو الصحابة أو غيرهم.
    وعن التقديس المبالغ في لعائلات الأشراف والمرابطين قال بن بريكة أن "ما يعتقد الناس أنه مبالغة في تقديس عائلات الأشراف والمرابطين إنما هو في حقيقة الأمر تعظيم لجناب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وعلى الشريف أن يتذكر دائما وأبدا أن الحسنة في الشريف أحسن والسيئة في الشريف أسوأ وان يتذكر دائنا قوله تعالى "إن أكرمكم عند الله اتقاكم"، وعليهم أن يعتبر النسب الشريف فضل من الله سبحانه وتعالي عليه بغير سابقة من العبد".
    من جهته أوضح عمر بلقسام باحث في تاريخ أشراف الجزائر وصاحب كتاب "الرابطة الشريفية" وهو عضو الجمعية الوطنية للأشراف في الجزائر في تصريحات للشروق اليومي أن "المرابطين الأشراف هم ذرية بني هاشم، من الجزيرة العربية، ومنهم من هم من ذرية الرسول، أي من ذرية الحسن والحسين ومن هم من ينتسبون لذرية أبناء عم الرسول ومنهم جعفر ابن أبي طالب".
    وأكد عمر بلقسام بدوره أن "أغلب الأشراف الجزائريين هم من سلالة إدريس إبن إدريس إبن عبد الله إبن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وابن مولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله، فالجزائر يغلب فيها الأشراف الأدارسة".
    وكشفت مصادر باحثة في علم الأنساب للشروق اليومي أن الرئيس بوتفليقة من الأشراف الأدريسيين وشجره نسبه تنتهي عند الحسن ابن علي وفاطمة رضي الله عنهما".
    الاستعمار استحدث ألقابا عشوائية للكثير من الجزائريين وجردهم ابتداء من 1881
    وقال بلقسام "أن معظم الجزائريين في عهد الإستعمار كانوا أميين ولم يهتموا بالحفاظ على ألقابهم وأسماء أجدادهم، كما أنه في تلك الفترة لم تكن هناك سجلات مدنية لتسجيل المواليد، والإستعمار الفرنسي شرع في جرد الجزائريين في سجلات الحالة المدنية، ابتداء من سنة 1891 لتسهيل المراقبة والحكم، وهنا استحدث الإستعمار ألقابا عشوائية للكثير من العائلات الجزائرية، ولم تبقى سوى عائلات قليلة التي حافظت على لقبها الأصلي، ونتيجة ذلك فإن أي شخص يريد البحث عن أصوله في أرشيف سجلات الحالة المدنية في بلديته الأصلية، سيكتشف بأن تلك السجلات أحدثت سنة 1890 ودونت على الأكثر خمسة أجيال أي أن أصول الشخص تتوقف عند سنة 1800، أي خمسة أجداد أي "أبو جد جدي" وفي حالات تصل إلى سنة 1790، أي "جد جد الجد"، وكثيرا ما تكون هناك فراغات، لكن تبقى المخطوطات الموجودة في المكتبة الوطنية الجزائرية والمخطوطات المنتشرة عبر الزوايا في الجزائر والكتب المؤلفة قديما وحديثا هي المصدر الوحيد الموجود لحد الآن لكل شخص أراد أن يعرف أصوله". وعن بعض فروع الأشراف في الجزائر قال بلقسام أن "الشجــرة الإدريسيـة الذين تفرعوا من ذرية إدريس بن إدريس بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وابن مولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فمن اشتهر نسبهم وذاع صيتهم من الأشراف أبو بكر بن علي بن محمد الملقب حرمع بن عيسى بن سليمان الملقب سلام بن مزوار بن علي الملقب حيدره بن مولانا محمد بن الإمام إدريس باني فاس ودفينيها وخلف سبعة أولاد ومن فروعهم اولاد خريف، اولاد زروق، اولاد رحمون، اولاد ريسون، اولاد المؤذن، اولاد العربي، اولاد مورسو، اولاد الكلاح، اولاد بوعيشة، أما الذين تفرعوا من ذرية سليمان بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وابن مولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله "، مستشهدا بقول الإمام السيوطي أن "مولانا سليمان قتل بفخ وخلف ولدا واحدا وهو محمد ومنه تفرعت أغصان هذه الشجرة وكل شريف حسني سليماني فهو من أولاد مولانا محمد بن سليمان دفين جبل وهران الذي توفي مخلفا عشرة أولاد ومن أشهر فروعهم اولاد طاع الله، بنو عبد واحد، بنو ابراهيم، اولاد عيسى، اولاد فطوش، اولاد عبد الرحمان،أولاد محمد العابد،اولاد سيدي عمر الشريف، اولاد طاهر، كما تنتشر في الجزائر ذرية الموساويين القادريين، وهم الذين تفرعوا من ذرية موسى الجون بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب وابن مولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله، ولما توفي رحمه الله خلف السيد ابراهيم والسيد عبد الله الملقب بالرضي، فمن اولاد ابراهيم بنو الاخيضير، أما عبد الله الرضى فلف خمسة أنجال هم موسى الثاني وسليمان واحمد ويحيى الوسيقي وصالح، كما تنتشر في الجزائر ذرية الشجرة الحسنية العلوية، وهم الذين تفرعوا من ذرية ابراهيم وذرية يحيى وذرية عيسى، أبناء عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن سيدنا علي بن أبي طالب ومولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله، والشجـرة الحسينية وهم من ذرية مولانا الحسين شهيد كربلاء بن سيدنا علي ومولاتنا فاطمة الزهراء بنت سيدنا رسول الله ومن أشهر فروعهم بنو عبد الله، بنو ناجي، بنو الهتارة، بنو الخوارمية".
    وأضاف في نفس السياق "أما غير الأشراف في الجزائر فهم إما هلاليون قدموا من شبه الجزيرة العربية إلى شمال إفريقيا أو أمازيغ وبربر وهم السكان الأصليين للمنطقة، وكلاهم احتضنوا الأشراف وأكرموهم".

    عن جميلة بلقاسم
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 02:34

  2. #2
    ألقاب الأشراف وأصولها :من بينها
    العلويون :
    جميع آل البيت ، علويون ، مردهم جميعا إلى سيدنا علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ، ومولاتنا فاطمة بنت مولانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويلقب من ينتسب إليه بالعلوي .
    ومن ابنيهما الحسن والحسين تفرع جميع أشراف العالم الإسلامي . وهما سيدا شباب أهل الجنة كما وردعن الرسول صلى الله عليه وسلم ، ويلقب من ينتسب إلى نسل الحسن أو الحسين ( بالسيد الشريف ) ولا فرق في اللقب بين من ينتسب لأي منهما ، ويكتب هذا اللقب قبل اسم حامله . راجع كتاب (مرآة جزيرة العرب ) بتصر
    إخواني الكرام لا تنسو الآية الكريمة
    (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ ) الحجرات

    شجرة أولاد الشيخ سيدي أحمد بن عبد الرحيم الشريف الهاملي البوزيدي الحسني الجزائري.
    شجرة أولاد الشيخ سيدي أحمد بن عبد الرحيم الشريف الهاملي البوزيدي الحسني






    أما شجرتي فهي كالتالي :
    1- أنا الشريف الهاملي الجزائري البوزيدي الحسني الإدريسي"1العلواني عامر" من مواليد 1962 بالهامل ابن2 المختار 1918بن 3عطية 1862بن 4العلواني 1830بن 5المرابط سي بن عطية 1780بن 6العلوي 1750بن 7الحاج أحمدالشريف 1700بن8 عبد الرحيم الجنة 1660بن الشريف9 سيدي أحمد 1620مؤسس الهامل بن10سيدي عبد الرحيم1580 الذي ينتهي الى 18عبدالله بن الشريف19 سيدي بوزيد بن علي بن مهدي بن صفران بن ياسر(سنان) بن موسى بن سليمان بن عيسى بن عبد الله بن ادريس الثاني بن ادريس الاول بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط من فاطمة الزهراء بنت محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وابن علي كرم الله وجهه .



    2- وفي رواية أخرى :9 سيدي أحمد مؤسس الهامل10 بن سيدي عبد الرحيم بن 11عبد الله بن12 بوزيد بن 13عبد الرحمان بن 14عبد الله بن 15عبد الرحيم بن16 سيدي أحمد الملقب بعبد الرحمان 17بن سيدي عبد الرحيم بن 18عبد الله بن 19سيدي بوزيد بن علي بن مهدي بن سفيان بن يسار بن موسىبن عيسى بن محمد بن موسى بن سليمان بن موسى بن محمد بن عيسى بن إدريس الأصغر بن ادريس الأكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت محمد صلى الله عليه وسلم .



    3
    - وفي رواية أخرى ضعيفة : دون مراعاة تأسيس الهامل .
    أن
    الحاج أحمد أخ سي علي الذي هو :والد كل من عيسى وسيدي بلقاسم
    فيكون بالتالي :عيسى بن علي بن بولرباح بن أحمد بن عبدالرحيم 3 بن عبد الكريم بن موسى بن عبدالكريم بن علي بن عبد الرحيم 2بن أيوب بن سيدي عبدالرحيم1 بن عبدالله بن سيدي بوزيد
    بن علي بن مهدي بن سفيان بن يسار بن موسى بن عيسى بن محمد بن موسى بن سليمان بن موسى بن محمد بن عيسى بن إدريس الأصغر بن ادريس الأكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت محمد صلى الله عليه وسلم .
    جدي سيدي بوزيد بن علي
    من شرفاء بني زيد دفين جبل راشد وهذا اسمه القديم وتسمى تلك السلسلة الجبلية اليوم باسم جبال العمور وهي في اغلب ولاية الاغواط حاليا وهذه تفاصيل عنهم في هذا التفصيل ..

    بعد خروج مولاي ادريس الى المغرب الاقصى نعرج الى مرحلة اولى وهي مرحلة سيدي بوزيد بن علي صاحب الاخلاق الحسنة وهو مقرون الحواجب كثيف اللحية ذا حسن وجمال له علامة في طرف الجبهة وهو جرح من اثر الخيل اصيب بها وهو بمكة المكرمة ارض اسلافه وازدياده فيها ولد في اول القرن الخامس من الهجرة وقد عمر كثيرا ومكث بمكة المكرمة ثم انتقل الى زيارة اسلافه بفا س الزاهر لضريح مولانا ادريس رحمه الله .

    واخذ العلم عن شيخه حجة الله في ارضه سيدي الامام بن العربي الفقيه وهو اخذ العلم عن شيخه حجة الاسلام غدوة السالكين الامام الغزالي رحمه الله عنه ولما قضى الواجب من زيارة اجداده فيما ذكروا استوطن باهله تهنيئا لرئاسته بمدينة فاس فوقع له تشاجر مع ابناء عمه الادريسيون فخلع لهم ماكلف به من الرئاسة وانتقل باهله الى جبل راشد وكانت وفاته بتلك التربة وسميت حاليا ببلدية سيدي بوزيد ناحية آفلو حسبما ما اطلعنا عليه فقد اجتمع مما حضر ذلك اليوم المشهود الازدحام على تشييع جنازته خلق كثير .

    وهذا نسبته بوزيد بن علي بن مهدي بن صفران بن ياسر(سنان) بن موسى بن سليمان بن عيسى بن عبد الله بن ادريس الثاني بن ادريس الاول بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط من فاطمة الزهراء بنت محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وابن علي كرم الله وجهه .

    فقد خلف سيدي بوزيد بن علي ا ربعة اولاد وهم علي وعبد الله ومحمد واحمد فاما علي وعبد الله دفنوا في ارض الغزيوات بتلك الجبل مسافة عشرة اميال من أبيهم ، ومحمد دفن في حوز مراكش بالمغرب واحمد دفن بتربة أبيه بازاء ضريحه ، وسنذكر اولاده جملة وتفصيلا فمنهم فرقة حوز بمراكش يقال لهم اولاد جعفر من ذرية محمد بن بوزيد والبعض منهم في واد سبوا حوز فاس ومنهم فرقة بأرض القبائل يقال لها أولاد عيسى من أولاد احمد بن بوزيد وإخوانهم أولاد احمد بن مقران وبعضهم بناحية ونقة (ونوغة؟) يقال لهم اولاد عفان وبعضهم بجبال باتنة وبعضهم بأرض زكّار وبعضهم في زمرة يقال لها الفضل وإخوانهم أولاد شعيب في ارض افليتة في شور تحوز بعضها في الخيرة بني عمران في جبل بني قيرس البعض يقال لهم أولاد تغلب في موطن بني عباس وبعضهم في ارض اسويدة بازاء الصوامع وبعضهم بأرض طنجة وبعضهم بارض تمافوت في معدن الملح وبعضهم في مقطع الكبريت وبعضهم في الأرباع يقال لهم أولاد سي محمد صالح وبعضهم في بوحنيش وبعضهم في جبل نزات الثنية الحد وبعضهم في بني علي وبعضهم بازاء البرابر وبعضهم في طرابلس وبعضهم في نفطة خط الجريد يقال لهم أولاد إسماعيل وأولاد عيسى وأولاد رزاق بن شعيب بعضهم بأرض الشلف يقال لهم اولاد سيدي محمد الهواري واخوانهم اولاد سيدي بوزيد واولاد عبق اهل الفج وبعضهم اولاد العبيد يقال لهم اولاد سيدي عبد الوهاب وبعضهم في العقوبية بازاء سعيدة وبعضهم في اغريس يقال لهم اولاد سيدي العيد وبعضهم في قطين يقال لهم اولاد سيدي سليمان بن العوجة واخوانهم اولاد سيدي بوزيان في بني جعد وبعضهم في قلعة بني حماد ويقال لهم اولاد سيدي عبد الحليم واخوانهم اولاد العباس وبعضهم في بني يحي واد الزيتونة في جبل مغنية وبعضهم في واد قرحوز تافلالة وبعضهم في واد توت يقال لهم سيدي البكر واخوانهم اولاد الصافي بن مالك بن عبد الجليل بن ايوب ادريس وبعضهم بارض الزاب اولاد سيدي محمد بن علي بن بوزيد وبعضهم بارض الجد يقال لهم اولاد اسحاق بن علي بن بوزيد وبعضهم عند الحراكتة اولاد احمد بن بوزيد وبعضهم في الجزائر وبعضهم في تونس يقال لهم اولاد هوان واخوانهم اولاد عبد العلاق سيدي علي بن بوزيد خلف عبد الله وعبد الرحيم وعبد الوهاب واسحاق ومحمد واما عبد الله بن بوزيد خلف خمسة اولاد وهم عبد الرحيم وهلال وعثمان ومحمد وبختي واما عبد الرحيم بن عبد الله خلف ثلاثةاولادهم ايوب وعبد العزيز وعبد الرحمن فمنهم فرقة الشلف بازاء الاصنام بارض العطاف يقال لهم اولاد سيدي البختي بن عبد الله بن بوزيد واخوانهم اولاد سيدي يحي بن محمد بن عبد الله بن بوزيد واخوانهم اولاد محمد بن سعد واولاد سيدي عبد الرزاق بن محمد بن عبد الرحيم وبعضهم بارض اعكرين واولاد سيدي احمد بن عيسى بن عبد الرحمن بن داود بن لحسن بن يحي بن محمد بن عبد الله بن بوزيد واخوانهم اولاد سيدي محمد بن عيسى بن عبد الرحمن وهم في مقام ارض جديوية واخوانهم بارض حناشة نواحي تلمسان واخوانهم اولاد سالم اهل عزيز من ذرية سيدي محمد بن علي بن بوزيد وهم اهل الزاب


    خلف ولده لقمان وهو خلف ولده لقمان وهو خلف يونس وهو خلف ولده حامل وهذا خلف ثلاثة اولاد وهم يحي واحمد وابوزيد وهذا خلف ادريس وهذا خلف ثلاثة اولاد محمد وعبد الرحمن وايوب ، فاما محمد خلف ولده سعادة والاصم وبلقاسم واما عبد الرحمن اولاد سعيد واولاد سيدي علي بن مزوز واخوانهم اولاد ابراهيم بن عبد الرحمن واخوانهم اولاد سيدي علي بن مزوز وسيدي ايوب بن ادريس خلف عبد الجليل وعيسى وسليمان وعيسى خلف ولده ادريس واخوانهم الحمز وسليمان بن ايوب خلف المغيرات واولاد زيان واولاد خويدم والقلاقل والدقابسة والابكار وعبد الجليل خلف ولده مالك وهو خلف ولده الصافي وسيدي بوزيد بن نقمان بن علي بن بوزيد وبوزيد خلف ولده عثمان وهو خلف ولدين عامر وابراهيم وهذا الخير خلف ثلاثة اولاد وهم عبد المالك وسعود واحمد واماعبد المالك خلف ولده علي وسعود خلف ولدين هما ابراهيم وعمر وابراهيم خلف عبد الجبار وهو خلف عليا واولاد شايب و الزقايد واولاد ضيف الله واولاد العجال والغزيلات واولاد سيدي حميدة كلهم في بسكرة والسعود هذا خلف لطرش واسعيدات والقبيشات واولا علي بن مبارك واولاد عمر واولاد خاثر واولاد عائشة واولاد عمر بن سعود بن براهيم بن عامر بن عثمان بن اسحاق بن علي بن بوزيد ومحمد بن بوبكر بن سنوسي بن الطيب بن بلقاسم بن احمد بن محمد بن بلعباس هؤلاء الاشخاص في مدينة بوسعادة ،
    و جدي أنا المتكلم لكم : سيد ي أحمد بن عبد الرحيم الموجود على الشجرة أعلاه "أولاده " ولا ننسى ابن أخيه عبدالرحيم بن أيوب اللذان يعتبران مؤسسا الهامل والتي هي موطني وموطن أجدادي قرب بوسعادة الجزائر..
    وهم اليوم ينقسمون إلى خمسة فروع كما توضح الشجرة أعلاه..


    سيرة بلدتي الهامل :

    بعد ذكرنا لسيرة وأولاد وأشياخ وأوصاف سيدي بوزيد بن علي نأتي إلى الشيخ سيدي أحمد بن عبد الرحيم :
    حيث تجمع هذه الروايات على أن التأسيس كان من طرف حجاج الهامل ومفاد ذلك ا ن سيدي احمد بن عبد الرحيم بن عبد الله بن بوزيد وابن أخيه عبد الرحيم بن أيوب انتقلا إلى مكة المكرمة بقصد الحج يرافقهم الشيخ عبد الهادي وبعد إتمام الحج عادوا قاصدين بلادهم ، وعند مرورهم بموضع بلدة الهامل اليوم نزلوا عند عين ماء بقصد الوضوء والصلاة وكان المكان بادية لا بناء فيها إلا العين التي يشرب منها البَوَادي والرُّحل وبعد إتمام صلاة العشاء في موضع بقرب العين وفي الصباح أظهر لهم الله سبحانه عز وجل كرامتين عظيمتين دلتهم على أنّ الله أراد لهم عمارة تلك الأرض الخالية من العلم والدين ، والكرامتان نوردهما كما سمعنا من مشايخنا رحمهم الله وقرأنا عنهما في تراث السلف الصالح

    - صيرورة عكازيهما شجرتا توت بمجرد وضعهما على الارض

    - ظهور أساس من الحجر بالقرب من العين حول موضع صلاتهما

    أما سيدي عبد الهادي فواصل السير غربا جهة إقليم سعيدة أما جدي سيدي أحمد وابن أخيه فقررا الإقامة في الهامل وأرسلا في طلب أهلهما من جبل راشد الواقع بإقليم آفلو ولقيهم سكان البوادي أهل الجهة بالترحاب والتقدير ولقبوهم الأشراف ،

    . إن معرفة علم التاريخ المشتمل على الأنساب من الأمور المطلوبة والمعارف المندوبة لما يترتب عليه من الأحكام الشرعية والمعالم الدينية ومنها التعارف بين الناس حتى لا يعزى احد إلى غير آبائه ولا ينسب إلى غير أجداده والى ذلك الإشارة . قال الله تعالى ((يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله اتقاكم )) سورة الحج .

    فالتاريخ فهو الأهم لغرس الاعتداد بالنفس والمحبة وصلة الرحم وليس هذا من باب التغني بالماضي والاكتفاء بما تركه لنا السلف بقدر هي عملية إبراز الأسس الأصلية للبناء الحاضر مع الخلف حتى لا يضيع التراث ويهان ولهذا فكرنا جيدا في صيانة وجمع هذا التراث العريق والمحافظة عليه بطرق ووسائل حديثة وعصرية كالإعلام الآلي وربما في المستقبل يدخل عالم الانترنت . لان من واجبنا المحافظة على النسب الأصيل وهو بحد ذاته تربية وتواصل بين الأجيال هذا هو المغزى من سلسلة إحياء تراث المشايخ و هذا وأملي – قارئي العزيز- أن أكون قد وفيت الموضوع بعض حقه وكتبت هذه السطور بعد أن أملاها علينا منطق العقل والضمير وربما يخيل للبعض أن فكرة احياء التراث وما يترتب عليها من صلة الرحم في جذور العريقة الأصيلة كله مجرد فورة عاطفية لا تلبث أن تزول وتتلاشى أمام الواقع المؤلم الذين نعيشه بسبب ترك الخلف ما تركه السلف الصالح ، غير أن ما أستطيع إثباته يعمل على تعبيد الطريق أمام هذه الفكرة فالفجر لا يبزغ إلا من اشد ساعات الليل ظلاما . وأن العودة إلى المجد بإحياء تراث السلف بإسعاد الخلف والأمر سهل وميسور انه لا يتطلب أكثر من تظافر الجهود لإنجاح هذا العمل التراثي إلى الوجود واصل في الحياة تواصل بين الأجيال وان صلة الرحم محبة في الأهل ، مثراة في المال ، منشاة في الأثر .
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 19-10-2013 الساعة 12:21

  3. #3
    /بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم تسليما.

    هذا تعريف نسب شرفة الهامل نقل من أصله حرف بحرف من إملاء
    الشيخ سيدي محمد بن أبي القاسم قدّس الله سرّه .
    يقول: إن نسب شرفة الهامل اسم جدهم الأول سيدي أبوزيد بن علي شريف من فاس وانتقل منه ونزل بجبل العمور حكم آفلو في آخر القرن الرابع من الهجرة وتزوج به وتوفي آخره ودفن بالجبل المذكور وقبره معروف وعليه قبة تزار وعليها المهابة والأنوار ويأتيها الزوار من جميع الأقطار للتبرك بها ، وترك ولد سيدي عبد الله بن أبوزيد فمكث بعده زمانا وتوفى رحم الله الجميع ودفن معه وقبره معروف يزار وترك ولد سيدي عبد الرحيم ابن عبد الله فمكث زمانا وتوفي ودفن بالجبل المذكور وقبته مشهورة وترك ولدين :سيدي أحمد بن عبد الرحيم وسيدي أيوب والأخير دفن ببلدة زنينة وقبره مشهور بها أيضا يزار ويتبرك به وخلف ولدا يسمى عبد الرحيم على اسم جده ، فانتقل سيدي أحمد بن عبد الرحيم مع ابن اخيه عبد الرحيم بن ايوب من تلك الناحية وقصدا حج بيت الله الحرام وبعد تمامه رجعا بقصد الرجوع الى محل سكناهم الأول ولما وصلا ونزلا بعين الهامل فقد كانت جزيرة خالية من البناء فوضعا عصيّهما وشرعا في الوضوء لأداء فريضة الصلاة فعند تمامهما ذاك وجدا عصيّهما ضربتا في الأرض واخضرتا وخرجت أغصانهما وكانت من التوت ولهما سنوات عديدة بأيديهما فكانت كرامة من الله لهما وقاما لصلاة الظهر إذ ذاك يوم الجمعة والله أعلم فضربا عليهما أساس في مصليهما من الحجر بقدرة الله تعالى فتقاولا لبعضهما بعضا لا بدّ أن تعمر هذه البلدة وكانت عمارتها في آخر القرن الخامس وأول السادس والشجرتان لا زالتا الى الساعة وقد عظمتا في الكبر ولهما ثمر أسود حلو الطعم بعد نضجه وغاية ما يكون وتأتي أنا س زمانهم وبعدهم للأكل من تلك الشجرتين من سيدي زرزور ومن بسكرة وسيدي محرز بتونس وسيدي محمّد بن علية بوجملين بالمسيلة وسيدي عيسى الدنداني بسيدي عيسى وسيدي محمد بن علية من بلدة بحكم الجلفة وسيدي بركات وسيدي عبد الرحمان بن خليفة بأولاد جلال تبركا وعناية لقصد ذلك حتى الى يومنا هذا يأتونهم أناس من كل جهة وسيدي أحمد بن عبد الرحيم و سيدي عبد الرحيم ابن أخيه المسميان بحجاج الهامل ومنهم يتفرق فرق الشرفة الخمسة : أولاد سيدي أحمد البكاي وأولاد سيدي أحمد وأولاد سيدي علي وأولاد سيدي بلقاسم بن علي الحسينات وأولاد سيدي أحمد بوعدي ،هؤلاء الموجودين الآن ليس لهم قريب من حكم بوسعادة ولا لهم صف بل عندهم الناس كلهم سواء من كونهم لا يدخلون فتنة من فتن العرب وإنما كانوا قبل استلاء الدولة الفرنساوية على العمالة الجزائرية إذا وقعت فتنة بين أعراش العرب يخرجون لهم للصلح بينهم ويطفون نار الحرب بين العرب وإلى الشأن لما لهم من البركة والعناية وطريقتهم الرحمانية لا غير وطبعهم الثبوت والتأني ودأبهم القراءة للقرآن والفقه والمداومة على العلوم الربانية وليس فيهم أحمق ولا كثرة إهبال والإعاقة على أمر دنياهم .وجلب أرزاقهم :فأما أهل البادية يرعون المواشي والحرث وأما أهل الحاضرة فخدمتهم الجنة والحرث وفلاحتهم القمح والشعير وحرفة النساء الغزل والنسج هذا هو الخير المتواني عن الأوائل ،وقد عمّر الهامل قبل أبي سعادة بعشرين سنة ،والحدّ بينها وبينه قبر الوصيف ، وعمّرت أبي سعادة قبل الجزائر بعشرين سنة ، فبين عمارة الهامل والجزائر أربعين سنة وحين تولى الترك على الناس ضرب عليهم المغرم الدولي ، وجعلوا تحرير شرفة الهامل بحيث لا يؤخذ منهم مغرم ولا يهضم لهم جناب ولا يتعدى عليهم أحد من العمال وهذا التحرير يأتيك بيانه .
    النــص :
    { الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وبعد :فليعلم الواقف على هذا الأمر الكريم ، والخطاب الجسيم الناقد أمره العلي قدره من القواد والعمال والعام والخاص وجميع المتصرفين في جميع الأحوال خصوصا أهل ناحية بوسعادة أصلح الله حال الجميع ووفق الكل الى صالح القول وحسن الصنيع ، فإننا أنعمنا على السادات الأجلاء الفضلاء الأشراف أولاد سيدي عبد الرحيم بن عبد الله (والد سيدي احمد بن عبد الرحيم وسيدي ايوب )القاطنين بالهامل .ووجدنا على ما يؤديهم من مكاتبات ساداتنا البايات التكاليف المخزنية والوقائف ، قلت أو جلت وأولاد أولادهم ما تناسلوا ، كما أن خماسهم لا يقر لهم أحد ولا يتعدى عليهم ، إنعاما تاما شاملا عاما حتى العشرات وجميع التبعات ، قاصدا بذلك وجه الله العظيم ورجاء ثوابه الجسيم ، والله الموفق للصواب وإليه المرجع والمآب من بدّل أو غيّر فالله حسبه وسائله ومولى أمره ، وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون ، والسلام ، كتب عن إذن عبد الله المتوكل على الله السيد مصطفى باشا بتاريخ صفر الخير سنة 1149 هـ على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى السلام { 14 عن السلطانية
    ـ {وقد ألغي هذا الأمر حين تمكن الفرنسيون من الجزائر ، حيث فرضوا الضريبة على الأشراف وغرموهم ونهبوهم كبقية أفراد الشعب الجزائري المخلص الذي رفض حكمهم وقاوم احتلالهم للوطن .
    لقد ازداد الأشراف احتراما وتقديرا وتعدت شهرة بلدهم الهامل المنطقة لتعم الوطن الجزائري كله من أقصاه الى أقصاه ويبلغ صدى ذلك الى الأقطار المجاورة المغربية منها والإفريقية بعد تأسيس الولي الصالح القطب الأعظم والملاذ الأفخم الشيخ الأستاذ صاحب الكرامات سيدي محمد بن أبي القاسم بن ربيح للزاوية والمعهد في العشرية الخامسة من القرن التاسع عشر الميلادي }
    (( منير أحمد بن محمد بن السيراج )


    الادارسه- تاريخ( منقول عن ابن خلدون) ج 1
    ابن خلدون.
    الخبر عن الأدارسة ملوك المغرب الأقصى ومبد أ دولتهم
    وانقراضها ثم تجدّدها مفترقة في نواحي المغرب
    لما خرج الحسين بن عليّ بن الحسن المثلّث بن الحسن
    المثّنى بن الحسن السبط بمكة في ذي القعدة سنة ست وتسعين ومائة أيام المهدي، واجتمع عليه قرابته وفيهم عماه
    إدريس ويحيى، وقاتلهم محمد بن سليمان بن علي بعجة على
    ثلاثة أميال عن مكة فقتل الحسين في جماعة من أهل بيته وانهزموا
    وأسر كثير منهم. ونجا يحيى وإدريس وسليمان، وظهر يحيى بعد ذلك في الديلم،
    وقد ذكرنا خبره من قبل وكيف استنزله الرشيد وحبسه.
    (وأمّا إدريس) ففّر ولحق بمصر، وعلى بريدها يومئذ واضح
    مولى صالح بن
    المنصور ويعرف بالمسكين، وكان واضح يتشيّع فعلم شأن إدريس
    وأتاه إلى
    الموضع الذي كان به مستخفياً، ولم ير شيئا أخلص من أن
    يحمله على البريد إلى المغرب ففعل، ولحق إدريس بالمغرب
    الأقصى حر ومولاه راشد، ونزل بوليلى سنة اثنتين وسبعين، وبها يومئذ إسحاق بن محمد بن عبد الحميد أمير أوربة وكبيرهم لعهده
    فأجاره،
    واجمع البرابرة على القيام بدعوته، وكشف القناع في ذلك،
    واجتمعت عليه
    زواغة ولواتة ومدراته وغياثة ونفرة ومكناسة وغمارة وكافة
    البربر بالمغرب فبايعوه، وقاموا بأمره.وخطب الناس يوم
    بويع فقال بعد حمد الله والصلاة على نبيه:
    لا تمدّن الأعناق إلى غيرنا فإنّ الذي تجدونه عندنا من
    الحق لا تجدونه عند غيرنا ولحق به من إخوته سليمان، ونزل
    بأرض زناتة من تلمسان ونواحيها ونذكر خبره فيما بعد.
    (ولما استوثق) أمر إدريس وتمت دعوته زحف إلى البرابرة
    الذين كانوا بالمغرب على دين المجوسيّة واليهوديَّة.
    والنصرانيَّة مثل قندلاوة وبهلوانة ومديونة وما زار، وفتح
    تامستا ومدينة شالة وتادلا، وكان أكثرهم على دين اليَّهودية
    والنصرانيّة فأسلموا على يديه طوعاً وكرهاً وهدم معاقلهم وحصونهم. ثم
    يزحف إلى تلمسان وبها من قبائل بني يعرب ومغراوه سنة ثلاث وسبعين، ولقيه أميرها محمد بن حرز بن جزلان فأعطاه الطاعة، وبذل له إدريس
    الأمان
    ولسائر زناتة فأمكنه من قياد البلد، وبنى مسجدها وأمر
    بعمل منبره، وكتب اسمه فيه حسبما هو مخطوط في صفح المنبر
    لهذا العهد. ورجع إلى مدينة وليلى، ثم دسّ إليه الرشيد مولى
    من موالي المهدي اسمه سليمان بن حريز ويعرف بالشمّاخ أنفذه
    بكتابة إلى ابن الأغلب فأجازه، ولحق بإدريس مظهراً النزوع إليه فيمن نزع
    من وهران المغرب متبرئا من الدعوة العبّاسية ومنتحلًا للطلب. واختصه
    الإمام إدريس وحلا بعينه وكان قد تأبّط سمَّا في سنون، فناوله إيّاه
    عند شكايته من وجع أسنانه، فكان فيه كما زعموا حتفه ودفن بوليلى سنة خمس وسبعين.

    وفر الشمّاخ ولحقه فيما زعموا راشد بوادي ملويَّة فاختلفا ضربتين قطع
    فيها راشد يد الشمّاخ، وأجاز الوادين فاعجزه، واعتلق بالبرابر من أوربة
    وغيرهم
    فجمل من دعوته في ابنه إدريس الأصغر من جاريته كنزه،
    بايعوه حملاً ثم رضيعاً ثم فصيلاً إلى أن شبّ واستنم
    فبايعوه بجامع وليلى سنة ثمان وثمانين ابن إحدى عشرة
    سنة، وكان ابن الأغلب دسّ إليهم الأموال واستمالهم حتى قتلوا راشداً
    مولاه سنة ست وثمانين، وقام بكفالة إدريس من بعده أبو خالد بن يزيد بن
    الياس العبديّ، ولم يزل كذلك إلى أن بايعوا لإدريس، فقاموا بأمره وجردوا
    لانفسهم رسوم الملك بتجديد طاعته، وافتتحوا بلاد المغرب كلّها واستوثق
    لهم الملك بها، واستوزر إدريس مصعب بن عيسى الأزدي المّسمى بالملجوم من
    ضربة في بعض حروبهم.وسمته على الخرطوم وكأنها خطام، ونزع إليه كثير من قبائل العرب والأندلس، حتى اجتمع إليه منهم زهاء خمسمائة
    فاختصهم
    دون البربر، وكانوا له بطانة وحاشية، واستفحل بهم سلطانه.
    ثم قتل كبير
    أوربة إسحاق بن محمود سنة اثنتين وتسعين لما أحسّ منه
    بموالاة إبراهيم بن الاغلب، وكثرت حاشية الدولة، وأنصارها،
    وضاقت وليلى بهم فاعتام موضعاّ لبناء مدينة لهم، وكانت
    فاس موضعا لبني بوغش وبني الخير من وزاغة، وكان في بني بوغش مجوس
    ويهود ونصارى، وكان موضع شيبوبة منها بيت نار لمجوسهم، وأسلّموا كلهم
    على يده. وكانت بينهم فتن فبعث للإصلاح بينهم كاتبه أبا الحسن عبد
    الملك بن مالك الخزرجيّ. ثم جاء إلى فاس وضرب أبنيته بكزواوه، وشرع في بنائها فاختط عدوة، الأندلس سنة اثنين وتسعين. وفي سنة ثلاث
    بعدها
    اختطّ عدوة القرويين وبنى مساكنه، وانتقل إليها، وأسس
    جامع الشرفاء، وكانت عدوة القرويّين من لدن باب السلسلة إلى
    غدير الجوزاء والجرف، واستقام له أمر الخلافة وأمر القائمين
    بدعوته وأمر العزَ والملك.ثم خرج غازياً المصامدة سنة
    سبع وتسعين فافتتح بلادهم ودانوا بدعوته. ثم غزا تلمسان وجدّد بناء
    مسجدها وإصلاح منبرها، وأقام بها ثلاث سنين، وانتظمت كلمة البرابرة وزناتة
    ومحوا دعوة الخوارج منهم، واقتطع الغربيّين عن دعوة العبّاسيين من
    لدن الشموس الاقصى إلى شلف. ودافع إبراهيم بن الأغلب عن حماه بعد ما
    ضايقه بالمكاد، واستقاد الأولياء، واستمال بهلول بن عبد الواحد المظفري
    بمن معه من قومه عن طاعة إدريس إلى طاعة هارون الرشيد. ووفد عليه بالقيروان،
    واستراب إدريس بالبرابرة فصالح ابراهيم بن الأغلب، وسكن من غربه.
    وعجز الأغالبة من بعد ذلك عن مدافعة هؤلاء الأدارسة، ودافعوا خلفاء
    بني العبّاس بالمعاذير بالغضّ من إدريس والقدح في نسبه إلى أبيه إدريس بما
    هو أوهن من خيوط العناكب.
    (وهلك إدريس) سنة ثلاث عشرة، وقام بالأمر من بعده ابنه
    محمد بعهده إليه فأجمع أمره بوفاة جدّته كنزة أمّ إدريس،
    على أن يشرك إخوته في سلطانه ويقاسم ممالك أبيه. فقّسم
    المغرب بينهم أعمالاً اختص منها

    القاسم بطنجة وبسكلة وسبته وتيطاوين وقلعة حجر النسر وما إلى ذلك من
    البلاد والقبائل
    واختصّ عمر بتيكيسان وترغة وما بينهما من قبائل صنهاجة
    وغمارة
    واختص داود ببلاد هوارة وتسول وتازى وما بينهما من
    القبائل: مكناسة وغياثة واختص عبد الله بإغمات وبلد نفيس وجبال
    المصامده وبلاد لمطة والسوس الأقصى واختص يحيى <*>، بأصيلاً والعرائش وبلاد
    زوغة وما إلى ذلك.
    واختص عيسى بشالة وسلا وأزمور وتامستا وما إلى ذلك من
    القبائل.
    واختص حمزة بوليلى وأعمالها، وأبقى الباقين في كفالتهم
    وكفالة جدّتهم كنزة لصغرهم.
    وبقيت تلمسان لولد سليمان بن عبد الله.
    وخرج عيسى بأزمور على أخيه محمد طالباً الأمر، لنفسه فبعث
    لحربه أخاه عمر بعد أن دعا القاسم لذلك فامتنع. ولما
    أوقع عمر بعيسى وغلب على ما في يده إستنابه إلى أعماله باذن
    أخيه محمد. ثم أمره أخوه محمد بالنهوض إلى حرب القاسم لقعوده
    عن إجابته في محاربة عيسى فزحف إليه، وأوقع به، واستناب عليه إلى ما في
    يده فصار الريف البحري كلّه من عمل عمر هذا من تيكيسان، وبلاد غمارة
    إلى سبتة، ثم إلى طنجة. وهذا ساحل البحر الرومي ثم ينعطف إلى أصيلا ثم سلا،
    ثم أزمور وبلاد تامستا، وهذا ساحل البحر الكبير. وتزهد القاسم وبنى
    رباطا بساحل أصيلا للعبادة إلى أن هلك.واتسعت ولاية عمر بعمل، عيسى والقاسم، وخلصت طويته لأخيه محمد الأمير، وهلك في إمارة أخيه محمد ببلد صنهاجة بموضع يقال له :فجّ الفرص سنة عشرين ومائتين، ودفن بفاس
    وعمر هذا هو جدّ المحمودييّن الدائلين بالأندلس من بني أمية كما نذكره. وعقد الأمير محمد على عمله لولده عليّ بن عمر. ثم كان مهلك الأمير محمد لسبعة أشهر من مهلك أخيه عمر سنة إحدى وعشرين ومائتين بعد أن استخلف ولده
    علياًّ

    ـكنزة : ابنة زعيم قبيلة أوربة الأمازيغية.
    كنزة
    الأوربية ابنة زعيم قبيلة أوربة الأمازيغية التي تزوجت من إدريس الأول العلوي الفار من بطش العباسيين. وقد لعبت هذه المرأة دورا هاما في إرساء قواعد الدولة الإدريسية خاصة بعد وفاة زوجها إدريس الأول حيث أظهرت تفوقا كبيرا في حسن الإعداد لولدها إدريس الثاني ليتحمل عبء الدولة، بل سيمتد نصحها وحكمتها إلى التدخل في الحالات الحرجة.

    الكاهنة ... نموذج المرأة الأمازيغية المقاومة
    أبطال المقاومة الأمازيغية حاربوا الرومان والوندال والبيزنطيين وواجهوا للأسف الولاة والقواد المسلمين الفاتحين بشمال أفريقيا وربوع تامازغا ، ان احدى الابطال كان الكاهنة و دعوني أضف اليها كلمة العظيمة بجليل أعمالهما ومفاخر بطولاتها ومحاسن إنجازاتها في الدفاع عن بلادها والتشبث بكينونتها والتمسك بهويتها المحلية والحفاظ على شرفها والتضحية بالنفس والنفيس من أجل ان تبقى موجودة على الأرض المباركة بطبع ليست لوحدها فهي شاركت الرجال امثال صيفاقس ويوغرطة وماسينيسا وتاكفاريناس وفيرموس ويوبا الأول ويوبا الثاني وأنطالاس وقرقزان ويوداس وييرنا وأكسل وبطليموس وأيديمون وأغسطينوس وگزمول وسالابوس…
    نفتخر بمعاركهم وحروبهم الا ان الشعب الجزائري قد يبدو معظمه متحفظا عن أبطال تاريخنا كونهم حاربو الاسلام ومسلمين وكانو ليفقدون نعمة كبيرة فمثلا الكاهنة الأوراسية كانت قد قاومت الفاتحين العرب المسلمين مقاومة شديدة قل نظيرها دفاعا عن أرضها وشعبها ، لكنها أساءت إلى فعلها البطولي النبيل وتسامحها الإنساني العظيم مع أسرى حسان بن النعمان، حينما أقدمت لوجيستيكيا على تنفيذ سياسة الأرض المحروقة لطرد العرب خارج أفريقية ، إلا أن هذه السياسة الشنعاء لم تثمر إلا الويل والثبور وجرت عليها الموت والهلاك.
    هذا لا يعني أن ننتقص من عملها البطولي فقد كانت تؤمن بأرضها وترابها فهي كانت تعتقد ان المسلمين مثل الرومان والبزنطين يريدون بها دمارا وهلاكا ولا يهمهم سوى احتلال الاراضي هنا نحتاج جميعنا الى ان نستعير كلمة ليت لنقول ليتها زادتنا فخرا وشرفا برفعها راية الاسلام لكن للاسف ,.........
    ولنعطي صورة عن حجم الصراع الذي قادتهفاليكم هذه الاسطر
    تعد الكاهنة نموذجا للمرأة الامازيغية المقاومة التي وقفت في وجه الفتوحات العربية الإسلامية دفاعا عن تامازغا ودول شمال أفريقيا التي كان يعيش فيها الأمازيغيون الأحرار. ولم يستطع حسان بن النعمان التغلغل في نوميديا بسبب شراسة مقاومة الكاهنة التي هزمت حسان شر هزيمة وكانت بمثابة انكسار وخيم في تاريخ الدولة الأموية.
    كوني مثل ملكة البربر ايتها الجزائرية

    قوية باسلة جريئة شجاعة ,نادرة ومميزة ,تحسن التخطيط , ذكية تتصفين بالحنكة والدهاء وحسن القيادة وتدبير
    . وكانت أيضا باعتراف المصادر العربية نفسها امرأة إنسانية تحترم أصول الحرب وقواعد القتال وتقدر مبادئ النزال العسكري تقديرا أخلاقيا محكما لا أدعوك لأن تحترمي أصول الحرب أو قواعد القتال لكني أدعوكي أن تحققي من موقعك ما حققته هي من موقعها
    تحية اليكن ايتها الجزائريات وصح عيدكن
    منقول بتصرف
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 03:17

  4. #4
    دفاعا عن آل البيت في الجزائر
    ··

    نشرت جريدة ''القدس العربي'' الأسبوع الماضي الأربعاء 26 أوت 2009 ، مقالا بعنوان ''آل البيت في الجزائر بين حال النطيحة والمتردية وما أكل النظام'' أثار فيه الكاتب إسماعيل القاسمي الحسني موضوع '' أهل البيت في الجزائر''، منطلقا من أنهم حقيقة قائمة، ولهم وجود ، غير أنه ومنذ الاستقلال لا أحد من الكتاب والمفكرين أو السياسيين من لفت الانتباه إلى أوضاعهم، وكأنهم لا وجود لهم أوأنهم يتمتعون بكامل حقوقهم المقررة لهم شرعا ،'' لأن الإسلام يفرض على أتباعه احترام أهل البيت، ومعاملتهم بما يليق برحم رسول الله صلى الله عليه وسلم، إضافة إلى حقوقهم الشرعية من بيت مال المسلمين، والمحددة نصا في القرآن الكريم''·
    وقد أكد الكاتب في بداية مقاله بأنه ليس صحيحا على الإطلاق أن إثارة موضوع أهل البيت في الجزائر، دعوة لإثارة الفتنة أو تهجم على طرف ما، بل المراد تشريح واقع حال·· غير أن الكاتب توقع أن موضوع أهل البيت في الجزائر سيثير كثيرا من اللغط والجدل، لأنه عادة ما يُربط بالشيعة وإيران، وكأن أهل السنة لا يمكنهم تناول هذا الموضوع، وهذا حكم غير موضوعي بحسب الكاتب، لأننا إذا عدنا إلى الأئمة الأربعة، أصحاب المذاهب السنية، نجد أن مواقفهم موثقة في كتبهم وسيرهم تترجم حقوق أهل البيت الشرعية على سائر الأمة·
    وقد عاد الكاتب إلى التاريخ كي يؤكد على الأيادي البيضاء لآل البيت على الجزائر ومساهماتهم الجليلة في خدمة الوطن، وذكر من بين الأمثلة الأمير عبدالقادر الجزائري، الذي كان انتسابه لبيت النبوة وأهل البيت واحدا من بين أسباب مبايعته، بالإضافة إلى عبقريته العلمية والعسكرية· وقد كان يحظى في منفاه بمعاملة تليق بمكانته كما تليق بأهل البيت·
    كما ذكر مثالا آخر هو محمد بن أبي القاسم، مؤسس الزاوية المعروفة بالهامل، كما كانت لهم مساهمات أخرى في المقاومات الشعبية ضد المحتل الفرنسي مثل الأمير عبدالقادر و المقراني وغيرهما، كما ساهمت هذه الفئة في ثورة التحرير ·
    ليصل الكاتب في نهاية مقاله إلى تشخيص الحال المتردية لأهل البيت في الجزائر، حيث يرى أنها ''وصمة عار في جبين الشعب والنظام على حد سواء''، لأن النظام لا يقيم لهم وزنا على الإطلاق، وليست لهم نقابة ترعى شؤونهم وتعرض قضاياهم أمام السلطة، كما أنهم يعيشون التهميش واللامبالاة، والفقر في ظل أوضاع مزرية، وهم الذين حُرّم عليهم قبول الصدقة وأموال الزكاة، بل أكثر من ذلك فقد تعرضوا في فترة من الفترات لمصادرة أراضيهم الفلاحية وعقاراتهم. أما على مستوى الشعب، فقد كان للحملات الإعلامية التي مست شخصيات من آل البيت في السبعينيات والتشهير بها، أثر بالغ في اهتزاز صورتهم وسقوط مكانتهم، أدت إلى سحب سلطتهم المعنوية، حيث صاروا موضع ازدراء واحتقار··
    الأشراف بين شجرة النسب والبصمة الوراثية
    تعددت تسميات الأشراف حسب المكان والزمان، فهناك من يسميهم آل البيت، أو أهل البيت، وهناك من يسميهم السادة الأشراف، وهناك من يسميهم الشرفاء، أو ذرية سيدنا محمد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهم من ينتسبون إلى آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن طريق الحسن والحسين ابني علي بن أبي طالب و فاطمة الزهراء ابنة سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم·
    لقب الشريف يشمل أيضاً منذ عهد الدولة العباسية الهاشميين جميعاً، وهم آل العباس وآل علي وآل عقيل وآل جعفر، وينتشر الأشراف في معظم بلدان العالم الإسلامي وخاصة بمصر والسعودية والعراق وإيران، ويكون لهم في العادة بكل بلد نقابة تتزعمهم وتهتم بتوثيق أنسابهم ومشجراتهم··
    في الحجاز على وجه الخصوص، يطلق اللقب على ذرية الحسن بن علي دون الحسين، بينما تلقّب ذرية الحسين بلقب السادة، و في بعض البلدان الأخرى يطلق لقب السادة على الفئتين· وقد كانت أسر من الأشراف و السادة تحكم الحجاز منذ أواخر العصر العباسي وحتى العهد السعودي بالنيابة عن دول إسلامية أخرى· و من الأشراف الآن الأسرتان الحاكمتان في كل من الأردن والمملكة المغربية··
    أما عند الشيعة فإن أهل البيت هم علي بن أبي طالب وفاطمة الزهراء والحسن والحسين، وباقي الأئمة الإثنا عشر المعصومين لدى الإثنا عشرية، وفي كتبهم الكثير من الأحاديث التي تثبت هذا. وترجع أهمية أهل البيت عند الشيعة أن فيهم الأئمة المعصومون الذين هم الحكام المختارون من الله لقيادة المسلمين بعد وفاة النبي، كما أن محبتهم واجبة والحزن لأحزانهم واجب، ولعن أعدائهم كذلك، لهذا يرفض الإثنا عشرية دخول أي شخص آخر في أهل البيت·
    تعتمد نقابات الأشراف ضمن قوانينها، على أن يثبت المنتسب إليها شرفه عن طريق نسبه الذي يصله إلى أحد آل بيت رسول الله، بالاعتماد على وثائق وشهادات موثوقة، أهمما المشجرات العائلية. وقد قرأنا في شبكة الأنترنت عن مشروع الباحث كمال القزاح الذي يهدف إلى تجميع البصمة الوراثية للسادة الأشراف ثم بعد ذلك القيام بمقارنات، ومن ثمة استخلاص البصمة الوراثية للسادة الأشراف· لكن ذلك يبقى صعبا من الناحية العملية، فضلا عما سيثيره من إشكالات من نواحي أخرى·

    ....لقد تكاثر أولاد إدريس الثاني إلى عدد هائل مكنهم من الانتشار في جميع مدن الشمال الإفريقي وانشئوا عدة قرى خاصة بهم وقرى الأشراف اليوم منتشرة من أقصى المغرب إلى الحدود الليبية وتعتبر فاس مهدهم والساقية الحمراء مركز انطلاقهم ومن هاتين المدينتين كان ينطلق الدعاة لنشر الدين الإسلامي بين مختلف القبائل البربرية كان متاعهم بسيط عصى في اليد ومصحف في اليد الأخرى وعلى ظهرهم أنبوب بداخله أوراق ملفوفة مكتوب عليها شجرة النسب هذه الوثيقة كانت تعتبر بمثابة شهادة ميلاد وعلامة شرف لحاملها.الحاج احمد الشريف الزهار نقيب أشراف الجزائر (1196-1289) هجري (1781-1872) افرنجي

    الحاج احمد الشريف الزهار
    نقيب أشراف الجزائر
    آخر نقيب للأشراف في الجزائر
    إبان الحكم التركي والاحتلال الفرنسي للجزائر
    الحاج احمد الشريف الزهار هو عين من أعيان الحضرة الجزائرية ووجه من انصع وجوهها ومناضل شهم من ابرز مناضليها المجاهدين هو الحاج احمد ابن الحاج علي النقيب
    وينتهي نسبه في ذرية محمد صلى الله عليه وعلى اله وسلم إلى إدريس الأكبر مؤسس الدولة الإدريسية بالمغرب الأقصى
    ولد بمدينة الجزائر العاصمة سنة 1196 هجري 1781 إفرنجي أيام الباشا المجاهد محمد عثمان باشا وتعلم وتفقه على أيدي كبار العلماء تولى نقابة الأشراف بعد وفاة والده الحاج علي النقيب
    وكان في حوالي الخمسين من عمره عندما جاءت كارثة الاحتلال فضرب بسهم في الدفاع ثم أبعدته فرنسا مع جملة من أبعدت من
    ابرز أعيان العاصمة الجزائرية سنة 1832 إفرنجي فأم مدينة تونس وازداد تبحرا في العلم والفقه على يد الشيخ إبراهيم الرياحي ثم ارتحل إلى قسنطينة مركز البطولة والفداء والمقاومة العصماء فتولى الكتابة لدى باي قسنطينة الأمير الحاج احمد باشا إلى أن دالت الدولة وانتهت المقاومة سنة 1837 إفرنجي تحت ضربات الجيش الفرنسي الفتاكة الذي انحدر قبل ذلك وكسرت شوكته مرتين أمام مدينة قسنطينة عاصمة الشرق الجزائري الباسلة فانتقل الحاج احمد الشريف الزهار إلى الغرب الجزائري إلى مدينة معسكر عاصمة الأمير عبد القادر بطل المقاومة الشعبية وتولى كتابة سره وصحبه أثناء المعامع والفتن في السراء والضراء وكانت والدته الكريمة ممن اسر مع الأمير عبد القادر وبقيت بفرنسا ردحا من الزمن طويلا أما هو فانتقل بعد ذلك إلى
    المغرب الأقصى
    ومن جملة المدن التي زارها مدينة فاس مدينة أجداده الأدارسة سنة 1259 هجري 1843 إفرنجي أي انه كان يومئذ في السنة الثالثة والستين من عمره ثم رجع إلى مدينة الجزائر وتسلم من جديد نقابة الأشراف واشتغل بالتجارة في دكان استأجره واعتكف على الكتابة والتأليف وجمع مختلف أخبار الجزائر في العهد العثماني ولبى داعي الله سنة 1289 هجري الموافق ل 1872 إفرنجي وقد تجاوز سن التسعين.
    رحمه الله وجعلنا وإياه ممن يدخل الجنة بلا حساب ولا عقاب
    آمين آمين آمين
    وحسب ما ورد في كتاب مذكرات الحاج احمد الشريف الزهار للأستاذ احمد توفيق المدني فان الشيخ سيدي محمود الشريف الزهار حفيد الحاج احمد الشريف الزهار هو نقيب الاشراف الاخير اثناء الاحتلال الفرنسي للجزائر ولكن سيدي محمود لم تكن له اعمال عرف بها اثناء توليته لنقابة اشراف الجزائر وقد يكون الاحتلال الفرنسي سببا في ذلك والله اعلم
    المرجع كتاب مذكرات الحاج احمد الشريف الزهار نقيب أشراف الجزائر للأستاذ احمد توفيق المدني رحمهم الله
    مع بعض التصرف]

    حديث الشيخ سي عمر بن محمد جغنون نقيب أشراف الجزائر لجريدة السفير الجزائرية سنة 2002
    حديث الشيخ سي عمر بن محمد جغنون نقيب أشراف الجزائر
    لجريدة السفير الجزائرية 04 محرم 1423 هجري الموافق ل 25 مارس 2002 إفرنجي
    قبل إعادة تفعيل نقابة الأشراف في الجزائر
    مقالة بعنوان
    نقابة الأشراف في الجزائر معدومة

    بسم الله الرحمان الرحيم
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وسلم
    من العجيب والمؤسف أن الأشراف أو آل البيت الكرام لهم المنزلة في القران الكريم والسنة المطهرة المخصصة لهم ولا يوجد لهم أدنى حق في دولتهم وهي على الأقل أن تكون لهم نقابة يعرفون بها تجمعهم وتوحدهم وتدافع عن كرامتهم ومنزلتهم التي خصهم الله بها وتبينها للناس فهذا القران المجيد تحدث عن آل البيت في آيتين الأولى قوله تعالى قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى والثانية قوله تعالى إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا
    روى البخاري عن سعيد بن جبير قال معنى الآية أن تؤذوني في قرابتي أي تحسنوا إليهم وتبروهم ومن المؤكد أن الآية نزلت في آل البيت علي وفاطمة وأبنائهما عليهم السلام ويدل عليه ما روي عن علي قال شكوت إلى رسول الله حسد الناس لي فقال أما ترضى أن تكون رابع أربعة أول من يدخل الجنة أنا وأنت والحسن والحسين وأزواجنا على أيماننا وشمائلنا وذريتنا من خلف أزواجنا وما روي عنه عليه الصلاة والسلام حرمت الجنة على من ظلم أهل بيتي وأذاني في عثرتي ومن اصطنع صنيعة إلى احد من ولد عبد المطلب ولم يجاوزه عنها فانا أجازيه عليها غدا إذا لقيني يوم القيامة
    فهذا يدل من النبي على طلب المودة لآل البيت وهي تزكية ظاهرة لحياطة الدلالة بهم فهل في الناس في هذا الزمان من يدرك منزلة الأشراف
    وليس المقصود من المودة لآل البيت هو اخذ الأجرة عما جاء بهم جدهم محمد صلى الله عليه وسلم الإسلام والدعوة إليه أي هذا مقابل هذا حشا لله فان العرب قد تسمي الشيء باسم ولا يكون هو المعنى الحقيقي لهذا الاسم كقولهم ولا عيب فيهم غير أن سيوفهم بهن فلول من قراع الكتائب
    فان انثلام السيف حد السيف من قراع الفرسان لا يعد عيبا وذلك تأكيد المدح بما يشبه الذم وأما بيان الآية الثانية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا فهذا واضح المعنى فأهل البيت مطهرون من الأرجاس والأدناس وإذا اغترف احدهم رجسا فلم يثبت أن يطهره الله منه حتى يخرج من الدنيا طاهرا
    ولنعد لنتحدث عن النقابة التي نريد تكوينها في الجزائر عن الأشراف أو آل البيت أردنا بذلك أن نحذو مصر والأردن في تكوين هذه النقابة
    ونقابة الأشراف كباقي النقابات الأخرى كنقابة العمال مثلا ونقابة المجاهدين ونقابة المعلمين هذه النقابة نقابة الأشراف التي هي ولحد كتابة هذه الأسطر معدومة في الجزائر
    ولقد أردنا تكوينها وعزمنا على ذلك بعون الله إلا إذا اعترضنا عارض بل ونسعى في ذلك جهدنا
    هذه النقابة هدفها جمع شتات القبائل الشريفة وإحصائهم عددا وتدافع عنهم وعن حقوقهم وصد الأذى عنهم وان لهم حقا عن غيرهم في المنزلة والمكانة كما لهم الأسبقية في تقديمهم عن غيرهم في الحديث الشريف إني تارك فيكم أمرين لن تضلوا إن اتبعتموهما وهما كتاب الله وعثرتي أهل بيتي فلا تتقدموهما فتهلكون ولا تقصروا عنهما فتهلكون ولا تعلوهم فإنهم أعلى منكم
    قد يشك بعض الناس بل كثير من الناس في صحة هذه الأحاديث وأنها من وضع محبي آل البيت من الشيعة مثلا – لفرط ما فيها من تمييز الأشراف آل البيت والرسول عن غيرهم – ولا ريب أن بعض الناس يقول هذا التمييز العنصري بعينه الذي تسعى بعض الدول الكبرى لمحاربته باذلة في ذلك جهدها فالقرآن رفع منزلتهم ورفع شأنهم والسنة المطهرة قد أفاضت في ذلك وأحاديث صحيحة لا يشك فيها مؤمن فهل يرتاب مسلم بعد هذا
    وجاء في القرآن الكريم قوله عز وجل يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا أي ليعرف بعضكم نسب بعض أي فلان بن فلان من العشيرة الفلانية من القبيلة الفلانية وليس المقصود منه التعارف المعهود بين الناس ذلك لا يحتاج إلى نزول آيات كما يفسره كثير من الذين يقدمون دروس الوعظ في التلفزيون ذلك خطأ ومنهم من ادخل في القرآن ما ليس منه مثل القول المأثور المتداول على ألسنة الناس الأقربون أولى بالمعروف فهذا حال الذين يتقدمون للدرس على شاشة التلفزيون يدخلون في القرآن ما ليس منه ويفسرون منه ما لا يتناسب تماما مع قصد نزول الآيات ولا فخر إذا قلنا أن مثل هذا لا ينتبه له إلا رجلا كان من أهل البيت فإذا أرشدتهم أو نبهتهم اتهموك بالجهل وفي نظرهم أمثالهم لا يشق لهم باع في العلم
    ألم يقل الله سبحانه وتعالى ورفع بعضكم فوق بعض درجات ألم يفضل الله الرسل بعضهم على بعض فقال تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات وقبيلة على قبيلة أو ليس هذا حديثا صحيحا الذي يقول فيه صلى الله عليه وسلم أنا خيار من خيار من خيار... ويقول أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر وبيدي لواء الحمد ولا فخر وما من نبي يومئذ ادم فمن سواء إلا تحت لوائي وأنا أول من تنشق عنه الأرض ولا فخر وأنا أول شافع وأول مشفع ولا فخر
    إلى أن فضل الله ذرية الرسول على بقية خلقه فهل أيضا بعد هذا ينكر مسلم آمن بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا ورسولا ما جاء في القرآن والسنة النبوية اللهم إلا من كان في قلبه ارتياب نعوذ بالله من ذلك
    وبعدما نقرر البلد والمكان نرسل إلى كل قبيلة شريفة لها توثيق عن ذلك من يمثلها إن استطعنا إلى ذلك سبيلا أو نعلن في الصحافة وذلك بعد تكوين النقابة وتهيئة الملف وإيداعه لدى وزارة الداخلية للمصادقة عليه فإذا اعترضتنا الوزارة على ذلك وهو أمر وارد الاحتمال رفعنا قضيتانا إلى رئيس الجمهورية شخصيا ونضرب المثل بمصر والأردن
    وأما المدينة التي نؤسس فيها النقابة قد نختار لها مدينة الأغواط وذلك كي تكون وسطا بين الشرق والغرب والشمال والجنوب وهذا طبعا بعد تكوين النقابة (الجمعية) التي تختار المكان والأعضاء المكونين إن شاء الله تعالى
    وشكرا للسفير التي هي فعلا سفير في آفاق البلاد تحمل كل نبأ عظيم لقرائها الكرام نصرها الله وأيدها بعون منه
    فنسأل الله الكريم أن يوفقنا فالتوفيق بإذنه سبحانه وتعالى وأن ينصرنا وهو خير الناصرين

    عمر بن محمد جغنون
    إمام مسجد الحسن بن علي
    بلدية سيدي بوزيد ولاية الأغواط

    جريدة السفير الجزائرية 04 محرم 1423 هجري
    الموافق ل 25 مارس 2002 إفرنجي



    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 03:00

  5. #5
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلخضر خضراوي
    أما سيدي عبدالرحيم فمات في ريعان شبابه و دفن بجوار جده بـ(آفلوا). وأن سيدي بوزيد هوأول شريف قدم من الساقية الحمراء الذي دفن بجبل العمور( بآفلو). يذكر(ڤوفيون
    عامر أنت مؤارخ ونحن نثق في معلوماتك بسط لنا الموضوع وقرأ لنا ما بينا السطور هناك
    غموض في النقل لم نفهمه عيدك سعيد وكل عام وأنت بالف خير

    العسل في السم كما قاله أحد المتدخلين :


    التلاعب بالعقول ينطلق من مبدأ الخداع وتغيير الحقيقة والواقع بحجج ومفاهيم خاطئة تعتمد علىالمراوغة والكذب والإحتيال تصدر عن مجموعة أو عن شخص ما لإقناع شخص آخر غالباً ما يكون قليل الخبرة والتجربة ، وهو علم قديم قدم الإنسان منذ أن خلق . وأول من مارسه بمكروغباء هو إبليس عندما خدع آدم وحواء بأن يأكلا من الشجرة التي نهاهما الله عنها ، وإلاتعرضا للعقاب الشديد فأزلهما عنها فأخرجهما مما كانا فيه من نعيم مقيم إلى الأرض حسداًمنه لهما بما كرمهما الله ,,,,,فهذاما قام به المدعو عبد المنعم انطلاقا لما سلف ذكره ..ياسي بلخضر..

    من منتدى ضياء الرحمان الذي يشرف عليه القدسيون :هؤلا ء المزورين يخلقون من الحبة قبة

    ويبتكرون اسم وهمي
    قوفون:
    رواية قوفون حول البوازيد

    هناك رواية أخرى تخص تأسيس زاوية الهامل الموجودة قرب بوسعادة والقصة ذكرها GOUVION يقول أما البوازيد أبناء وحفدة سيدي بوزيد فنسبهم يعود إلى سيدي بوزيد بن علي الذي جاء من جامع القرويين بفاس، ثم إنتقل إلى الساقية الحمراء حيث أسس معهدا بها, ثم غادرها آخذا معه متاع كبير من الكتب الثمينة الدينية والعلمية بعدما إنتشرالإسلام في الناحية الغربية من المغرب (الأقصى). متوجها نحو جبل العمور (حيث هو مقبور) وبعد وفاته ترك مسؤولية المشيخة إلى حفيده عبد الرحيم بن عبد الله الذي تحمل عبء نشر الرسالة في تلك الجبال. وبعد مدة قرر نشر الرسالة في أماكن أخرى بعيدة فتوجه الشيخ سيدي عبدالرحيم رفقة إبنه أيوب و حفيده عبد الرحيم نحو قبائل الأمازيغ بالشرق، وفي الطريق توقفوا عند نبع ماء بالجبل، فجاءهم جمل هارب. و في الليل رأى سيدي عبد الرحيم بن أيوب جده سيدي بوزيد يقول له: (إحفظ الجمل الهامل في الجبل الهامل). فبنى زاوية هناك وأطلق عليها إسم(زاوية الهامل) التي تبعدعن مدينة بوسعادة بحوالي 12 كلم بهضبة وادي الرمل. يروى أنها تأسست عام900هـ وإستقروا بها وقدمت إليهم الحجيج من كل حدب وصوب. ويعرفون أحفادهم بـ( شرفة الهامل) أما سيدي عبدالرحيم فمات في ريعان شبابه و دفن بجوار جده بـ(آفلوا). وأن سيدي بوزيد هوأول شريف قدم من الساقية الحمراء الذي دفن بجبل العمور( بآفلو). يذكر(ڤوفيون


    مغفلين أولاد سيدي أحمد اقرأوا جيدا ،فاذا عرف السبب بطل العجب .. فنحن صقور ،لسنا مثل النعامة التي تدفن رأسها في التراب
    gouvion
    غدا رواية أخرى باسم أخر وليكن : اشون ابراهيم،وهكذا دواليك
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 02:57

  6. #6
    شجرة سيدي ثامر البوسعادي القريبة من موطني الهامل حوالي 10كلم ،والمدفون ببسكرة .ولاننسى الشريف مؤسس بوسعادة :سيدي اسليمان بن ربيعة المدفون بليبيا عندكم .



    ترجمة لمخطوط الشريف سيدي ثامر

    ترجمة لمخطوط الشريف سيدي ثامر
    فهذه شجرة سيدي ثامر بن محمد الليثي المشيشي الإدريسي الفاطمي قدس الله سره ونفعنا به وببركاته آمين وهو الذي اختط بلده ابي سعاده ، وهو معاشر القرن الثامن واهل أول القرن التاسع ومن ذلك سيدي عبد الرحمن الثعالبي دفين بالجزائر قدس الله سره ، وسيدي يحيى العيدلي ، وسيدي التواتي صاحب ابجاية قدس الله سر الجميع .
    وأما الشيخ الأول فهو سيدي سليمان بن ربيعة بن عبد الرحمن بن بوزيد بن علي دفين جبل العمور ثم بعده خدم أهل الكمال حتى صار كاملا من الأولياء الكمل ويتصرف في أحوال أهل الله وان مثل ما كان يتصرف في أهل الظاهر حين كان سلطانا وله كرامات كثيرة وبراهين جليلة ومن نجله علماء أجله مثل سيدي محمد بن الموفق دفين بسكرة العلم والولاية أنظر الرحلة الورثلانية . ومن نجله أيضا سيدي عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن بن قاسم دفين بالعامري في الولاية والعلم ورأيت له تأليفا في الفرائض والحساب نظم مثل الدرة البيضاء ، ومن ذريته سيدنا ثامر خليفة بن أحمد بن ثامر بن محمد وأمثاله كالشيخ بن ثامر والسيخ أبو عبد الله والشيخ الخذير والشيخ النوى والشيخ الواضح والشيخ أحميدة وأمثالهم وأما نسبه فهو سيدي ثامر بن محمد بن عبد الرحمن بن سالم بن يحيى ولقبه مليك بن عبد الله بن عيسى بن عبد الواحد الليث بن عبد الكريم بن عمر بن محمد بن علي بن محمد بن ريسون بن موسى أخو القطب سيدي عبد السلام بن مشيش واسمه منصور بن ابي بكر واسمه ابراهيم علي بن حرمة واسمه رباح بن عيسى بن سلام واسمه ابو بلقاسم بن ميمون ولقبه مروان ابن علي لقبه حيدره بن محمد بن مولانا ادريس هذا على رواية ابن جزي ، وأما رواية ابن فرحون فقال : محمد بن احمد بن عبد الله بن مولانا ادريس بن ادريس بن عبد الله بن الحسني المثنى به الحسن السبط بن فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجة علي بن ابي طالب كرم الله وجهه وهذا النسب للنبي صلى الله عليه وسلم ، وهو سيدنا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مدركة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن نظر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن فزز بن معد بن عدنان وقال صلى الله عليه وسلم لا ترفعولي فوق عدنان .
    وانظر النبذة المبهجة في ذكر منهاج سيدي ثامر تجده ، وأما سيدي علوان فهو تلميذ سيدي ثامر بن محمد وإليه يبلغ نسب سيدي زيان بن علوان ، وسيدي علوان هو مروان بن عقلة ابي بكر الشريف . وأما سيدي عبد الرحمن بن بلقاسم فهو صاحب السجادة وهو الذي حرر العامري من الغرامة في زمن الترك وهو بن سيدي ثامر وأخوه سيدي علي رجل صالح . وأما أولاد سيدي أبوزيد بن علي بن مهدي منهم كثيرون متفرقون واهل الشارف ابناء عمهم وايضا جدهم يقال له ابو زيد بن صفوان ومن نجله سيدي عبد العزيز الحاج انتهاء تمت الشجرة ..........1

    الشريف محمد بن شبيرة
    رجل علم وبطل جهاد



    ولد الشريف محمد بن شبيرة بن علي في أواخر القرن الثامن عشر من أسرة ذات علم وجاه تنتمي إلى فرقة الشرفاء المنحدرة من سيدي سليمان بن ربيعة احد الأقطاب المؤسسيين لمدينة بوسعادة رفقة "سيدي ثامر "و"سيدي ادهيم "ومن الأولين انحدرت الفرق السبعة القاطنة بالمدينة آنذاك .
    حفظ الشيخ القرءان وتفقه في أمور الدين على مشايخ مدينته ولما تولى التدريس بنفسه بجامع فرقته وهو الجامع الذي أسسه أجداده "سيدي سليمان بن ربيعة"بعد أن أجرى عليه ترسيمات وتعديلات.تكاثر حوله الطلبة والإخوان حتى اكتظ المسجد وازداد نفوذ الشيخ بفضل سمعته الطيبة وأخلاقه الحميدة حتى أصبح محبوبا لدى جميع السكان ولم يتوقف نشاطه الديني والعلمي داخل مدينته فحسب بل تعداها إلى الضواحي،حيث أسس أخوه"احمد"وبأمر منه مسجدا في عين النخلة بقرية العليق ،اعتبر نواة أولى في التعليم بتلك المنطقة وكثيرا ماكان الشريف يجمع حوله الإخوان من المدينة في مسجده ليتدارسوا امورالدين والدنيا ،وقد تنبهت السلطات الاستعمارية إلى ذلك ،فأحاطته برقابة سرية تامة ،كما كلف المكتب العربي بسطيف احد الإخوان النظر في ممتلكات الأوقاف في بوسعادة،ولم يكن هذا ليخفى على الشريف الذي كان يتتبع هذه التصرفات الاستعمارية منذ احتلال الجزائر العاصمة ،وتبينت له نوايا هذا الغزو المدفوع بروح الصليبية الحاقدة على الإسلام والمسلمين فبادر إلى تنبيه إخوانه وأتباعه من مغبة هذا الغزو وما ينجر عنه بالنسبة للدين والوطن كما عمل تبادل الرسائل بينه وبين زعيم ثورة الزعاطشة "الشيخ بوزيان"وحاوره في أمر ثورة يجر فيها وراءه كل قبائل المنطقة وأعراشها وقد مهدا لهذا باجتماع كبير عندا"شرفاء الهامل"بعيدا عن أعين الفرق العسكرية التي كانت تمر ببوسعادة متوجهة نحو الزعاطشة وذلك خلال شهر أوت 1849م حضره جميع اعراش المنطقة تم خلاله إرسال متطوعين من بوسعادة إلى الزعاطشة .وفي يوم 11اكتوبر1849م دعا إلى اجتماع سري في سفح جبل"كردادة"المشرف على بوسعادة ،خاص بجميع قبائل المنطقة أدى فيها الحاضرون يمين الجهاد،وبعد حوالي أسبوع تفرغ فيه الشريف للتنقل بين القبائل والتأكد من وقوفها إلى جانبه،اتفق الجميع على التجمع في جبل كردادة .
    وفي صبيحة 19اكتوبر 1849م أعلن الشريف محمد بن شبيرة البوسعادي ثورته في وضوح النهار وتعالت صيحات المجاهدين بكلمة الله اكبر لتهز المدينة الهادئة . دامت هذه الثورة قرابة الشهرين استعمل فيها الثوار كل الوسائل بما فيها المتاريس عبأت لها فرنسا كل الإمكانيات للقضاء عليها لان ضياع بوسعادة يعني ضياع الجنوب بكامله باعتبارها البوابة المطلة على الصحراء في اقرب المسالك إليها،غير أن عدم التكافؤ في القوة أدى إلى فشل الثورة في أواخر شهر نوفمبر و لجأ الثوار إلى المناطق الجبلية"جبل مساعد في محاولة التجمع ثانية والعودة إلى الثورة لكن هذا لم يحدث،مما أدى بالزعيم للهجرة إلى تونس التي قضى فيها بقية حياته حيث وافته المنية في حدود 1851م تاركا وراءه أجيالا مخلصة تؤمن بمسيرة الجهاد ضد المستعمر البغيض وتقود الأمة إلى النصر المبين.
    "رحمه الله وأسكنه فسيح جنانه"

    الشريف :سيدي سليمان بن ربيعة
    موجز عن حياته :
    هو أحد الثلاثة المؤسسين لمدينة بوسعادة هم : (سيدي ثامر – سيدي أدهيم – سيدي سليمان) ، أول الوافدين على المنطقة حيث أقام خيمته في مكان جنوب غرب المدينة حاليا باتجاه الهامل على بعد كيلو متر من المكان الذي يحمل اسمه اليوم ( لعوينات) يقال أنه وفد في القرن الخامس الهجري وأوائل القرن السادس الموافق لـ: الحادي عشر ميلادي من الصحراء الغربية جنوب المغرب الأقصى .
    كان عالما تقيا صالحا ساهم في بناء المسجد المعروف بمسجد سيدي ثامر ( النخلة ) وزاول التدريس فيه لأبناء المنطقة . توفي بالبقاع المقدسة أثناء أداء فريضة الحج صحبة أفراد من أبناء و حفدة سيدي عبد الرحيم بن أيوب وعمه سيدي أحمد بن سيدي عبد الرحيم بن عبد الله بن سيدي بوزيد وهم في الأصل أبناء عمومته ومن أحفاد سيدي سليمان بن ربيعة
    الشريف محمد بن شبيرة زعيم ثورة بوسعادة في 19أكتوبر 1849 ضد المحتل الفرنسي .

    عامر علواني بتصرف
    ...
    2-الهامل السيطرة التركية:
    هي قيد بحثنا الأن
    من عام 1500 إلى عام 1830
    تقديم جغرافي :

    ...أما خارج المدن و الحواضر الكبرى، فكان عمق الجزائر و سوادها عبارة عن أرياف ذات بنية قبلية تمثل حوالي 94 بالمئة الباقية[70].
    و عليه فيمكن تصنيف
    سكان الريف في الجزائر إبان العهد العثماني تبعا لعلاقاتهم بالحكم البيلكي إلى الأنواع القبلية التالية:

    1- قبائل الرعية: تسود فيما كان يسمى بـ "الأوطان" و هي مناطق محيطة بالمدن خاضعة للبايلك
    2- قبائل المخزن: هي قبائل أعوان للسلطة في إخضاع قبائل الرعية تمثل دورها في جمع الضرائب، و كان بعض قادتها أتراكا[71].
    3- القبائل الاحلاف: هي القبائل التي كانت تتبادل الخدمات و المصالح مع السلطة و كانت موجودة أساسا بين قبائل الرعية و القبائل المستقلة مشكلة مناطق عازلة و أحزمة وقائية للسلطة.
    4- القبائل المستقلة: كانت موجودة أساس بالمناطق الجبلية[72] (الظهرة، الونشريس، قسنطينة) وبشمال الصحراء"مثل الهامل "و هي مناطق يقع معظمها في شرق الجزائر و بخاصة منه ما كان يعرف ببايلك الشرق.

    وبعد إن الغياب الكامل للوثائق وقلة الدقة الذي تتميز به التقاليد المحلية، والتي هي زيادة على ذلك شديدة الغموض، تجعل من المستحيل، في الوقت الراهن، كتابة تاريخ الحكم التركي في ناحية الهامل وحتى الأعلى للحضنة.

    نعرف أنه كان للأتراك باي قسنطينة إذ ،قبل الاحتلال الفرنسي، كان الشرفة تابعين للخليفة المقراني بمجانة وهو جزء من بايلك قسنطينة
    في تلك الفترة كان الهامل وهي جزء من بوسعادة المعمورة على أراض تابعة للبايلك تشكل جزءا من نفس الوطن.
    أما جزء من الأشراف مرتبطين بسكان التيطري ،فلم نتمكن من جمع أي معلومة مؤكدة عن الوضعية التي خصوا بها تحت حكم الأتراك.والشرفة ، فكانوا قبيلة مخزن أي معفاة من الضرائب دون شرط المشاركة في الحملات العسكرية التركية...
    .

    كان الحكم التركي هشا على الدوام في مناطق أعلى الحضنة، إذ كانت القبائل العربية هناك تتمتع باستقلال شبه تام، غير أنها كانت تدفع الضريبة عندما تأتي الطوابير التركية إلى الناحية


    يتبع من خلال بحثنا المستمر حول تاريخ : الهامل بين الرواية والتدوين


    التقسيم الإداري للجزائر:
    عرفت الخريطة الإدارية للجزائر تحولات هامة ، تأثرت بالظروف السياسية والاقتصاديةوالبشرية السائدة وتعود أولى بوادر التقسيم الإداري للجزائر إلى العهد العثماني ، حيث قسمتالبلاد إلى 3 مقاطعات هي ، بايلك الشرق وبايلك التيطري وبايلك الغرب ومنطقة العاصمةوتسمى دار السلطان .وبعد الاحتلال الفرنسي للجزائر عام 1830 ، احتفظت فرنسا بهذا التقسيم الذي أصبح رسمياالعام 1936 ، ويشمل 3 مقاطعات ، إضافة إلى الصحراء ، وفي عام 1956 ، قسمتالجزائر إلى 12 عمالة في محاولة من السلطات الاستغلالية لإحكام قبضتها على الترابالوطني بعد اندلاع حرب التحرير الوطنية ، ولمتابعة تغيرات البشرية والأمنية والاقتصاديةالمستجدة ، وهكذا كانت الخريطة الإدارية ، أداة لتأكيد السيطرة الاستعمارية ولمراقبة السكانولخدمة أغراض معينة يتطلبها واقع الاحتلال .وبعد الاستقلال عام 1962 ، حاولت الدولة الجزائرية تصحيح هذا الإرث الاستعماري ومطابقةالخريطة الإدارية لخدمة أهداف المركزية واللامركزية ، وتقريب الإدارة من المواطن .وأول إجراء اتخذ في هذا الميدان كان رفع عدد الولايات الجزائرية إلى 15 ولاية عام 1963، استتبع العام 1974 بتقسيم إداري جديد ، رفع عدد الولايات إلى 31 ولاية ، وكانت دعائمهذا التقسيم تستند الى مراعاة الحقائق الاقتصادية والسكانية والفوارق الجهوية ،حتى تكون الولايةقاعدة للتخطيط الاقتصادي والمجالي ومنطلقا للتنمية .وفي عام 1984 ، قسمت البلاد إلى 48 ولاية وذلك لمتابعة التطورات الاقتصادية والبشريةولتطوير الخريطة الإدارية للبلاد حتى تكون أكثر اتصالا بالواقع وأكثر استيعابا لإمكاناتالمستقبل وفي أحسن الاقطر الترابية الممكنة وتحقيق النمو الاقتصادي بأداء عال و هكذااستعملت الجزائر التقسيم الإداري كأداة للتخطيط المجالي والاقتصادي ، للنهوض بكل أنحاءالبلاد والقضاء على الفوارق الجهوية وإدماج كافة المناطق في عملية التنمية المتوازنةوالشاملة .وكانت أهم ركائز هذه التقسيمات تستند على الأهداف التالية :​

    - تحقيق نوع من التنظيم الترابي للوحدات الإدارية ( بلديات ، دوائر ، وولايات ) ، بحيثتتماشى الحدود الإدارية مع الحدود الوظيفية لأقاليم خدمات المدن التي رقيت في السلم الإداريإلى رتبة عاصمة ،ولاية أو مركز دائرة أو بلدية وحتى تكون هذه المدن نواة وقواعد للإشعاعالاقتصادي والخدماتي خاصة وان النظام الإداري الجزائري يتخصص لكل مركز حسب رتبتهفي السلم الإداري ، نمط من التجهيزات والمرافق والخدمات تلعب دورا مهيكلا في تنظيمالمجال وفي الديناميكية الاقتصادية المحلية .وقد عملت التقسيمات المختلفة على تقليص مساحة الولايات التي تضم المدن الكبرى مثلالعاصمة ووهران وقسنطينة وعنابة للحد من هيمنتها الطاغية ولإتاحة الفرصة أمام المدنالمتوسطة التي رقيت إلى عاصمة ولاية لتنمي مواردها وتطور قاعدتها الاقتصادية ، وتؤديالدور المناط بها في إطار هذه الإستراتيجية .​
    -تدعيم عواصم الولايات الجديدة بالتجهيزات والمرافق وتحويلها إلى مراكز خدمة إقليميةومحلية بتطوير بنيتها التحتية وقاعدتها الاقتصادية الخاصة بالصناعة ، مع مراعاة توزيعهابتوازن على كل الأقاليم الطبيعية ومناطق الوطن .​

    - أصبحت الخريطة الإدارية للجزائر تتمتع تتمتع بكفاءة عالية في قدرة الخدمة الإقليمية ، وفيتحمل أعباء النمو العمراني والاقتصادي واستيعاب الزيادة السكانية، وهي مرشحة مستقبلالمزيد من التعديل والتطوير، لمواكبة التحولات الاجتماعية والاقتصادية الجارية.​
    - يلعب التقسيم الإداري وما صاحبه من هيكلة للأنشطة الاقتصادية وتطوير البنية التحتيةوالمرافق إضافة إلى إشراك الجماعات المحلية في سلطة اتخاذ القرار وفي عملية صياغة الصورةالمستقبلية للنمو والتطوير دورا حاسما في التنمية الوطنية ، وفي اللامركزية والديمقراطية .وقد عززت الخريطة الإدارية للجزائر عام 1997 بنظام إقليمي جديد هو نظام المحافظة الذيطبق على العاصمة في 31/07/1997 ، ومن أهدافه الأساسية إعطاء الآليات القانونيةوالتنظيمية لتمكين العاصمة الجزائرية من الالتحاق بمصاف العواصم العالمية ، والتماشي معالتطورات والمستجدات لدخول الألفية القادمة بإمكانات جديدة تتلاءم مع متطلبات العصر .ويسمح هذا النظام الجديد بالتحكم في النمو العمراني وإقامة توازن بين كثافة السكان والمساحة الجغرافية وحماية الأراضي الفلاحية المهددة بغزو العمران وتصميم برنامج تنموي يمكنه إنعاشقطاع التشغيل وتحسين الظروف الاجتماعية للسكان ، وذلك بفك الاختناق عن العاصمة بفتحهاعلى البلديات المجاورة وفق خطة منسجمة ومتدرجة للتهيئة العمرانية تضمن لها تحقيق قفزةنوعية في مجال التنمية والتسيير المحكم للموارد البشرية والمادية و الطبيعيةوبذلك نظمت العاصمة في إطار محافظة الجزائر الكبرى على مساحة 809.19 كم2 يسكنهاعام 1997 نحو 2620000نسمة ، مشكلة هيكليا من 28 بلدية حضرية تسمى بالدوائرالحضرية ، ومن 29 بلدية عادية موزعة على 12 قطاع إداري على رأسها ولاة منتدبونتحت إدارة محافظ بدرجة وزير .لكن هذا النظام الإقليمي الغي عام 1998 بقرار من المجلس الدستوري ، كونه يتعارض معروح الدستور وقوانين البلاد التي تهيكل التراب الجزائري والمبنية على نظام الولاية والدائرةوالبلدية حيث تمت العودة بالنسبة للجزائر العاصمة إلى نظام الولاية عام 2000 .أسماء الولايات حسب الترتيب الأبجدي :​

    -أدرار 2- الشلف 3- الأغواط 4- أم البواقي 5- باتنة6- بجاية 7- بسكرة 8- بشار​
    9- البليدة 10- البويرة 11 - تمنراست 12- تبسة 13- تلمسان 14- تيارت​
    15- تيزي وزو 16- الجزائر 17- الجلفة 18- جيجل 19- سطيف 20- سعيدة​
    21- سكيكدة 22- سيدي بلعباس 23- عنابة 24- قالمة 25- قسنطينة 26- المدية​
    27- مستغانم 28- المسيلة 29- معسكر 30- ورقلة 31- وهران 32- البيض​
    33- إليزي 34- برج بوعريريج 35- بومرداس 36- الطارف 37- تندوف​
    38- تسمسيلت 39- الوادي 40 -خنشلة 40- سوق أهراس 42- تيبازة 43- ميلة​
    44- عين الدفلى 45- النعامة 46- عين تموشنت 47- غرداية 48- غليزان​
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 10:15

  7. #7
    ألقاب الأشراف وأصولها :

    آل محمّد ( مَن مثلكم لرسول الله ينتسب)
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 03:27

  8. #8
    ألقاب الأشراف وأصولها :
    العلويون :
    جميع آل البيت ، علويون ، مردهم جميعا إلى سيدنا علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ، ومولاتنا فاطمة بنت مولانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويلقب من ينتسب إليه بالعلوي .
    ومن ابنيهما الحسن والحسين تفرع جميع أشراف العالم الإسلامي . وهما سيدا شباب أهل الجنة كما وردعن الرسول صلى الله عليه وسلم ، ويلقب من ينتسب إلى نسل الحسن أو الحسين ( بالسيد الشريف ) ولا فرق في اللقب بين من ينتسب لأي منهما ، ويكتب هذا اللقب قبل اسم حامله . راجع كتاب (مرآة جزيرة العرب ) بتصرف ، تأليف : أيوب صبري باشا ، الجزء2 ، الصفحة265 و266 .
    الحسنيون :
    نسبة إلى سيدنا الحسن بن الإمام سيدنا علي كرم الله وجهه إمام المدينة المنورة على رسولنا أفضل الصلاة والسلام ، ويلقب من ينتسب إليه بالحسني .الحسينيون :
    نسبة إلى سيدنا الحسين بن الإمام سيدنا علي كرم الله وجهه إمام المدينة المنورة على رسولنا أفضل الصلاة والسلام ، ويلقب من ينتسب إليه بالحسيني .الإدريسيون :
    لقب يطلق على كل من ينحدر من ذرية المولى إدريس الأكبر فاتح المغرب ، وأصل السلالة الإدريسية دفين مدينة زرهون جد الأشراف الأدارسة ، وابنه وحيده المولى إدريس الأزهر رضي الله عنهم جميعا ، ويلقب من ينتسب إليه بالإدريسي .
    الحوتيون :
    لقب يطلق على كل من ينتسب إلى سيدنا عبد الله ابن سيدنا منصور الحوتي الإدريسي الحسني ، وأفرادها محصورون لا يستطيع أن ينتسب إليها دخيل . والحوتيون نسبة لعين الحوت الواقعة على بعد سبع كيلومترات من مدينة تلمسان ، وجميع الشرفاء التلمسانيون أدارسة من ذرية مولانا إدريس ، دفين مدينة فاس ، استقروا في تلمسان ومنهم من استقر بفاس ، ويلقب من ينتسب إليه بالحوتي .
    من خصائص آل البيت :
    ومن خصائص آل البيت ما ذكره ابن القيم في كتابه جلاء الأفهام في الصلاة والسلام على خير الأنام ( ج:1 الصفحة : 309 ) :
    لبيت نبي الله الخليل إبراهيم خصائص تميز بها عن كثير من بيوت العالم ، و أهل بيت محمد صلى الله عليه وسلم روضة من رياض ذلك البيت العظيم ، و زهرة من بستان عظيم غرسته و حاطته يد خليل الرحمن عليه الصلاة والسلام ، رعاها في الشام و في الحجاز ، فأخرج الله من ذريته الأنبياء والصالحون ، و منهم من تنكب عن سبيل أبيه ، فكان كما قال الله عنهم و منهم ظالم لنفسه مبين ) .
    و من أحسن من تكلم على خصائص بيت أبي الأنبياء و عمود العالم الثاني ، الإمام العلامة ابن القيم رحمه الله تعالى ، حيث قال :
    ( … ولما كان هذا البيت المبارك المطهر أشرف بيوت العالم على الإطلاق خصهم الله سبحانه وتعالى منه بخصائص :
    منها : أنه جعل فيه النبوة والكتاب فلم يأت بعد إبراهيم عليه السلام نبي إلا من أهل بيته . و منها : أنه سبحانه جعلهم أئمة يهدون بأمره إلى يوم القيامة فكل من دخل الجنة من أولياء الله بعدهم فإنما دخل من طريقهم وبدعوتهم .
    و منها : أنه سبحانه أتخذ منهم الخليلين إبراهيم ومحمدا عليهما السلام ، وقال تعالى : (واتخذ الله إبراهيم خليلا ) النساء ( آية :125) . و قال النبي : ( إن الله اتخذني خليلا كما اتخذ إبراهيم خليلا ) ، و هذا من خواص هذا البيت .
    و منها : أنه أجرى على يديه بناء بيته الذي جعله قياما للناس وقبلة لهم وحجا فكان ظهور هذا البيت من أهل هذا البيت الأكرمين .
    ومنها : أنه أمر عباده بأن يصلوا على أهل هذا البيت كما صلى على أهل بيتهم وسلفهم وهم إبراهيم وآله وهذه خاصة لهم .
    و منها : أنه أخرج منهم الأمتين المعظمتين اللتين لم تخرجا من أهل بيت غيرهم وهم أمة موسى وأمة محمد عليهما السلام ، و أمة محمد تمام سبعين أمة هم خيرها وأكرمها على الله .
    و منها : أن الله سبحانه أبقى عليهم لسان صدق وثناء حسنا في العالم فلا يذكرون إلا بالثناء عليهم والصلاة والسلام عليهم قال تعالى : ( وتركنا عليه في الآخرين سلام على إبراهيم كذلك نجزي المحسنين الصافات ) (آية : 108 و 110) .
    و منها : جعل أهل هذا البيت فرقانا بين الناس فالسعداء أتباعهم ومحبوهم ومن تولاهم والأشقياء من أبغضهم وأعرض عنهم وعاداهم فالجنة لهم ولأتباعهم والنار لأعدائهم ومخالفيهم .
    ومنها : أنه سبحانه جعل ذكرهم مقرونا بذكره فيقال إبراهيم خليل الله ورسوله ونبيه ، و محمد رسول الله وخليله ونبيه ، و موسى كليم الله ورسوله ، قال تعالى لنبيه يذكره بنعمته عليه : ( ورفعنا لك ذكرك ) الانشراح ( آية: 4 ) . قال ابن عباس رضي الله عنهما : إذا ذكرت معي ، فيقال لا إله إلا الله محمد رسول الله في كلمة الإسلام وفي الآذان وفي الخطب وفي التشهدات وغير ذلك .
    و منها : أنه سبحانه جعل خلاص خلقه من شقاء الدنيا والآخرة على أيدي أهل هذا البيت فلهم على الناس من النعم ما لا يمكن إحصاؤها ولا جزاؤها ولهم المنن الجسام في رقاب الأولين والآخرين من أهل السعادة والأيادي العظام عندهم التي يجازيهم عليها الله عز وجل .
    و منها : أن كل ضر ونفع وعمل صالح وطاعة لله تعالى حصلت في العالم فلهم من الأجر مثل أجور عامليها فسبحان من يختص بفضله من يشاء من عباده .
    و منها : أن الله سبحانه وتعالى سد جميع الطرق بينه وبين العالمين وأغلق دونهم الأبواب فلم يفتح أحد قط إلا من طريقهم وبابهم . وقال الجنيد رحمه الله يقول الله عز وجل لرسوله : ( وعزتي وجلالي لو أتوني من كل طريق أو استفتحوا من كل باب لما فتحت لهم حتى يدخلوا خلفك ).
    و منها : أنه سبحانه خصهم من العلم بما لم يخص به أهل بيت سواهم من العالمين فلم يطرق العالم أهل بيت أعلم بالله وأسمائه وصفاته وأحكامه وأفعاله وثوابه وعقابه وشرعه ومواقع رضاه وغضبه وملائكته ومخلوقاته منهم فسبحان من جمع لهم علم الأولين والآخرين .
    ومنها : أنه سبحانه خصهم من توحيده ومحبته وقربه والاختصاص به بما لم يختص به أهل بيت سواهم .
    و منها أنه سبحانه مكن لهم في الأرض واستخلفهم فيها وأطاع أهل الأرض لهم ما لم يحصل لغيرهم .
    و منها : أنه سبحانه أيدهم ونصرهم وأظفرهم بأعدائه وأعدائهم بما لم يؤيد غيرهم .
    و منها : أنه سبحانه محا بهم من آثار أهل الضلال والشرك ومن الآثار التي يبغضها ويمقتها ما لم يمحه بسواهم .
    ومنها : أنه سبحانه غرس لهم من المحبة والإجلال والتعظيم في قلوب العالمين ما لم يغرسه لغيرهم .
    و منها : أنه سبحانه جعل آثارهم في الأرض سببا لبقاء العالم وحفظه فلا يزال العالم باقيا ما بقيت آثارهم فإذا ذهب آثارهم من الأرض فذاك أوان خراب العالم قال الله تعالى : ( جعل الله الكعبة البيت الحرام قياما للناس والشهر الحرام والهدي والقلائد ) المائدة (آية : 97 ) . قال ابن عباس رضي الله عنهما في تفسيرها : لو ترك الناس كلهم الحج لوقعت السماء على الأرض . وقال : لو ترك الناس كلهم الحج لما أنظروا ، وأخبر النبي أن في آخر الزمان يرفع الله بيته من الأرض وكلامه من المصاحف وصدور الرجال فلا يبقى له في الأرض بيت يحج ولا كلام يتلى فحينئذ يقرب خراب العالم وهكذا الناس اليوم إنما قيامهم بقيام آثار نبيهم وشرائعه بينهم وقيام أمورهم وحصول مصالحهم واندفاع أنواع البلاء والشر عنهم بحسب ظهورها بينهم وقيامها وهلاكهم وعنتهم وحلول البلاء والشر بهم عند تعطلها والإعراض عنها والتحاكم إلى غيرها واتخاذ سواها ومن تأمل تسليط الله سبحانه على من سلطه على البلاد والعباد من الأعداء علم أن ذلك بسبب تعطيلهم لدين نبيهم وسننه وشرائعه فسلط الله عليهم من أهلكهم وأنتقم منهم حتى أن البلاد التي لآثار الرسول وسننه وشرائعه فيها ظهور دفع عنها بحسب ظهور ذلك بينهم .
    و هذه الخصائص وأضعاف أضعافها من آثار رحمة الله وبركاته على أهل هذا البيت فلهذا أمرنا رسول الله أن نطلب له من الله تعالى أن بارك عليه وعلى آله كما بارك على هذا البيت المعظم صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين .
    و من بركات أهل هذا البيت أنه سبحانه أظهر على أيديهم من بركات الدنيا والآخرة ما لم يظهره على يدي أهل بيت غيرهم .
    و من بركاتهم وخصائصهم أن الله سبحانه أعطاهم من خصائصهم ما لم يعط غيرهم فمنهم من أتخذه خليلا ، ومنهم الذبيح ، ومنهم من كلمه تكليما وقربه نجيا ، ومنهم من آتاه شطر الحسن وجعله من أكرم الناس عليه ، و منهم من آتاه ملكا لم يؤته أحد غيره ، ومنهم من رفعه مكانا عليا .
    ولما ذكر سبحانه وتعالى هذا البيت وذريته أخبر أن كلهم له فضله على العالمين .
    ومن خصائصهم وبركاتهم على أهل الأرض أن الله سبحانه رفع العذاب العام عن أهل الأرض بهم وببعثتهم وكانت عادته سبحانه في أمم الأنبياء قبلهم أنهم إذا كذبوا أنبياءهم ورسلهم أهلكهم بعذاب يعمهم كما فعل بقوم نوح وقوم هود وقوم صالح وقوم لوط فلما أنزل الله سبحانه وتعالى التوراة والإنجيل والقرآن رفع بها العذاب العام عن أهل الأرض وأمر بجهاد من كذبهم وخالفهم فكان ذلك نصرة لهم بأيديهم وشفاء لصدورهم واتخاذ الشهداء منهم وإهلاك عدوهم بأيديهم لتحصيل محابه سبحانه على أيديهم وحق بأهل بيت هذا بعض فضائلهم أن لا تزال الألسن رطبة بالصلاة عليهم والسلام والثناء والتعظيم والقلوب ممتلئة من تعظيمهم ومحبتهم وإجلالهم وأن يعرف المصلي عليهم أنه لو أنفق أنفاسه كلها في الصلاة عليهم ما وفى القليل من حقهم فجزاهم الله عن بريته أفضل الجزاء وزادهم في الملأ الأعلى تعظيما وتشريفا وتكريما وصلى عليهم صلاة دائمة لا انقطاع لها وسلم تسليما ) انتهى كلام ابن القيم رحمه الله تعالى .
    وقد حث المصطفى على حبهم والقيام بحقهم فقد ورد في السنن لابن ماجة ( 1 : 50 – 140 ) عن العباس رضي الله عنه قال : كنا نلقى النفر من قريش وهم يتحدثون فيقطعون حديثهم ، فذكرنا ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : ( ما بال أقوام يتحدثون ، فإذا رأوا الرجل من أهل بيتي ، قطعوا حديثهم . والله لا يدخل قلب رجل الإيمان ، حتى يحبهم لله ولقرابتهم مني ) .
    وفي ما رواه البزار في مسنده كشف الأستار للهيثمي ( 3 : 110 – 2363 ) . من حديث عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال :
    قالت صفية عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم رضي الله عنها استقبلني عمر بن الخطاب فقال : إن قرابتك من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لن تغني عنك من الله شيئا . قال فغضب النبي صلى الله عليه وسلم وقال : ( يا بلال ، هجر بالصلاة ) . فهجر بلال بالصلاة ، فصعد النبي صلى الله عليه وسلم المنبر ، فحمد الله وأثنى عليه ، ثم قال : ( ما بال أقوام يزعمون أن قرابتي لا تنفع ! كل نسب وسبب منقطع يوم القيامة ، إلا سببي ونسبي ، فإنها موصلة في الدنيا والآخرة ) .
    الخاتمة :
    وبالرغم من هذا الحسب والنسب والشرف الذي لا يدنو منه أي حسب وأي نسب وأي شرف لكائن من كان على وجه الأرض ، إلا لمن أكرمه الله وكرمه بالانتساب لآل البيت النبوي الشريف ، فلا ينبغي لنا أن نتكل على أحسابنا وأنسابنا وحدها ، فحمل هذا اللقب ليس تشريفا فقط وإنما هو تكليف ، فلتكونوا قدوة للأخرين فكم أسلمت شعوب وقبائل بسبب القدوة الحسنة ، وعليكم بحمل الرسالة بالدعوة لهذا الدين وتعليمه وهذه هي مهمة الأنبياء التي بعثوا من أجلها ومهمة آل البيت من بعدهم . ولتكونوا سببا في ازدياد حب الناس للرسول وآل بيته بحسن تعاملكم وتدينكم وأخلاقكم، ولابد من العمل الصالح والعلم النافع الذي يرفع الله به أناس ويضع به آخرين ، فكم هدم الجهل مجد بيوت شيدها العز و بناها الشرف ، ولابد من إخلاص النية لله تعالى فالله لا يقبل من الأعمال إلا ما كان خالصا لوجهه الكريم صوبا على هدي نبيه المصطفى ، وكل هذا لابد أن يكون في قالب من التواضع الجم والتحلي بمكارم الأخلاق الإسلامية السامية ، سئلت عائشة رضي الله عنها وعن أبيها عن خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : ( كان خلقه القرآن ) . فالرسول الحبيب قدوتنا ، ورضى الله هو هدفنا الأعظم في الدنيا والآخرة ، والقرآن رفيقنا ومرجعنا ومنهج حياتنا ، فالإحسان أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك وهو أعلى مراتب الدين .
    قال تعالى : ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) . الحجرات( آية : 13 ). فأكرم الناس أكثرهم تقوى وصلاحا ، وأفضلهم حسبا أحسنهم خلقا .
    والناس بنو آدم ، وخلق الله آدم من تراب ، ولذلك نهى صلى الله عليه وسلم عن الكبر والتعاظم والتفاخر بالأنساب فالناس رجلان : بر تقي كريم على الله ، وفاجر شقي هين على الله . فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الله لا ينظر إلى صوركم وأموالكم ، ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم ).
    ولأحمد من حديث علي بن رماح ، عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن أنسابكم هذه ليست بمسبة على أحد ، كلكم بنو آدم ، طف الصاع لم يملأه . ليس لأحد على أحد فضل إلا بدين وتقوى ... ) أخرجه مسلم 5 : 160 (16993 ) .
    وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من بطأ به عمله ، لم يسرع به نسبه ) .جمهرة الأمثال للعسكري (2 274 .
    والمعنى : أن من قصر في العمل ، لم ينفعه النسب . وهو كقوله صلى الله عليه وسلم : ( يا بني هاشم ، لا يجيئني الناس بالأعمال ، وتجيئوني بالأنساب ) .
    وورد في الإحسان في تقريب صحيح ابن حبان (3 : 192 - 911 ) قوله صلى الله عليه وسلم : ( أولى الناس بي يوم القيامة ، أكثرهم علي صلاة ) .
    ومن لا يصلي على آل البيت لا تقبل صلاته ، فعن أبي مسعود الأنصاري البدري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من صلى صلاة لم يصل فيها علي وعلى أهل بيتي ، لم تقبل منه ) . أخرجه الدار قطني في السنن ( 1 : 355 – 6 ) .
    وورد في صحيح البخاري ( 4 : 163 – 6457 ) . وصحيح مسلم ( 1 : 305 – 56 / 69 ). عن عبدالرحمن بن أبي ليلى قال : لقيني كعب بن عجرة رضي الله عنه فقال : ألا أهدي لك هدية سمعتها من النبي صلى الله عليه وسلم ؟
    قلت: بلى ، قال سألنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلنا : يا رسول الله ! كيف الصلاة عليكم أهل البيت ؟
    قال صلى الله عليه وسلم : ( قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد ، كما صليت على إبراهيم إنك حميد مجيد . وبارك على محمد وعلى آل محمد ، كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد ) .
    وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه أجمعين .

  9. #9
    من أشعار حسان بن ثابت في النبي ص




    أَغـــرّ عليه للنبوة خاتم ..... مـن الله مشهود يلوح ويشهد

    وضم الإله اسم النبي إلى اسمه..... إذا قال في الخمس المؤذن: أشهد

    وشق لــه من اسمه ليجله........ فـذو العرش محمود وهذا محمد

    نبي أتانا بعــد يأس وفترة مــن الرسل...... والأوثانُ في الأرض تعبد

    فأمسى سراجاً مستنيراًوهادياً ........ يلـوح كما لاح الصقيل المهند

    وأنذرنا ناراً وبشّــر جنةً ....... وعلمـــنا الإسلام فالله نحمد

    وأنت إله الخلق ربي وخالقي ...... بذلك ماعـمّرت في الناس أشهد



    ومن قوله يمدحه عليه الصلاة والسلام:

    وأحسن منك لم تر قط عيني ......... وأجمل منك لم تلد النساء
    خُلِقْتَ مبرءاً من كل عيب .......... كأنك قد خُلِقْتَ كما تشاء


    وقال حسان بن ثابت يبكي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فيما حدثنا ابن هشام ، عن أبي زيد الأنصاري ‏:‏

    بطيبة رسم للرسول ومعهد * منير وقد تعفو الرسوم وتهمد

    ولا تمتحى الآيات من دار حرمة * بها منبر الهادي الذي كان يصعد

    وواضح آثار وباقي معالم * وربع له فيه مصلى ومسجد

    بها حجرات كان ينزل وسطها * من الله نور يستضاء ويوقد

    معارف لم تطمس على العهد آيها * أتاها البلى فالآي منها تجدد

    عرفت بها رسم الرسول وعهده * و قبرا بها واراه في الترب ملحد

    ظللت بها أبكي الرسول فأسعدت * عيون ومثلاها من الجفن تسعد

    يذكرن آلاء الرسول وما أرى * لها محصيا نفسي فنفسي تبلد

    مفجعة قد شفها فقد أحمد * فظلت لآلاء الرسول تعدد

    وما بلغت من كل أمر عشيره * ولكن لنفسي بعد ما قد توجد

    أطالت وقوفا تذرف العين جهدها * على طلل القبر الذي فيه أحمد

    فبوركت يا قبر الرسول وبوركت * بلاد ثوى فيها الرشيد المسدد

    وبورك لحد منك ضمن طيبا * عليه بناء من صفيح منضد

    تهيل عليه الترب أيد وأعين * عليه وقد غارت بذلك أسعد

    لقد غيبوا حلما وعلما ورحمة * عشية علوه الثرى لا يوسد

    وراحوا بحزن ليس فيهم نبيهم * وقد وهنت منهم ظهور وأعضد

    يبكون من تبكي السماوات يومه * ومن قد بكته الأرض فالناس أكمد

    وهل عدلت يوما رزية هالك * رزية يوم مات فيه محمد

    تقطع فيه منزل الوحي عنهم * وقد كان ذا نور يغور وينجد

    يدل على الرحمن من يقتدي به * وينقذ من هول الخزايا ويرشد

    إمام لهم يهديهم الحق جاهدا * معلم صدق إن يطيعوه يسعدوا

    عفوا عن الزلات يقبل عذرهم * وإن يحسنوا فالله بالخير أجود

    وإن ناب أمر لم يقوموا بحمله * فمن عنده تيسير ما يتشدد

    فبينا هم في نعمة الله بينهم * دليل به نهج الطريقة يقصد

    عزيز عليه أن يجوروا عن الهدى * حريص على أن يستقيموا ويهتدوا

    عطوف عليهم لا يثني جناحه * إلى كنف يحنو عليهم ويمهد

    فبينا هم في ذلك النور إذ غدا * إلى نورهم سهم من الموت مقصد

    فأصبح محمودا إلى الله راجعا * يبكيه حتى المرسلات ويحمد

    وأمست بلاد الحرم وحشا بقاعها * لغيبة ما كانت من الوحي تعهد

    قفارا سوى معمورة اللحد ضافها * فقيد يبكينه بلاط وغرقد

    ومسجده فالموحشات لفقده * خلاء له فيه مقام ومقعد

    وبالجمرة الكبرى له ثم أوحشت * ديار وعرصات وربع ومولد

    فبكى رسول الله يا عين عبرة * ولا أعرفنك الدهر دمعك يجمد

    وما لك لا تبكين ذا النعمة التي * على الناس منها سابغ يتغمد

    فجودي عليه بالدموع وأعولي * لفقد الذي لا مثله الدهر يوجد

    وما فقد الماضون مثل محمد * و لا مثله حتى القيامة يفقد

    أعف وأوفى ذمة بعد ذمة * و أقرب منه نائلا لا ينكد

    وأبذل منه للطريف وتالد * إذ ضن معطاء بما كان يتلد

    وأكرم صيتا في البيوت إذا انتمى * وأكرم جدا أبطحيا يسود

    وأمنع ذروات وأثبت في العلا * دعائم عز شاهقات تشيد

    وأثبت فرعا في الفروع ومنبتا * وعودا غذاه المزن فالعود أغيد

    رباه وليدا فاستتم تمامه * على أكرم الخيرات رب ممجد

    تناهت وصاة المسلمين بكفه * فلا العلم محبوس ولا الرأي يفند

    أقول ولا يلقى لقولي عائب * من الناس إلا عازب العقل مبعد

    وليس هواي نازعا عن ثنائه * لعلي به في جنة الخلد أخلد

    مع المصطفى أرجو بذاك جواره * وفي نيل ذاك اليوم أسعى وأجهد



    وقال حسان بن ثابت أيضا يبكي رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏:‏

    ما بال عينك لا تنام كأنما * كحلت ما فيها بكحل الأرمد

    جزعا على المهدي أصبح ثاويا * يا خير من وطئ الحصى لا تبعد

    وجهي يقيك الترب لهفي ليتني * غيبت قبلك في بقيع الغرقد

    بأبي وأمي من شهدت وفاته * في يوم الاثنين النبي المهتدي

    فظللت بعد وفاته متبلدا * متلددا يا ليتني لم أولد

    أأقيم بعدك بالمدينة بينهم * يا ليني صبحت سم الأسود

    أو حل أمر الله فينا عاجلا * في روحة من يومنا أو من غد

    فتقوم ساعتنا فنلقي طيبا * محضا ضرائبه كريم المحتد

    يا بكر آمنة المبارك بكرها * ولدته محصنة بسعد الأسعد

    نورا أضاء على البرية كلها * من يهد للنور المبارك يهتدي

    يا رب فاجمعنا معا ونبينا * في جنة تثني عيون الحسد

    في جنة الفردوس فاكتبها لنا * يا ذا الجلال وذا العلا والسؤدد

    والله اسمع ما بقيت بهالك * إلا بكيت على النبي محمد

    يا ويح أنصر النبي ورهطه * بعد المغيب في سواء الملحد

    ضاقت بالأنصار البلاد فأصبحوا * سودا وجوههم كلون الإثمد

    ولقد ولدناه وفينا قبره * وفضول نعمته بنا لم نجحد

    والله أكرمنا به وهدى به * أنصاره في كل ساعة مشهد

    صلى الإله ومن يحف بعرشه * والطيبون على المبارك أحمد


    قال ابن إسحاق ‏:‏ وقال حسان بن ثابت يبكي رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏:‏

    نب المساكين أن الخبر فارقهم * مع النبي تولي عنهم سحرا

    من ذا الذي عنده رحلي وراحلتي * ورزق أهلي إذا لم يؤنسوا المطرا

    أم من نعاتب لا نخشى جنادعه * إذ اللسان عتا في القول أو عثرا

    كان الضياء وكان النور نتبعه * بعد الإله وكان السمع والبصرا

    فليتنا يوم واروه بملحده * وغيبوه وألقوا فوقه المدرا

    لم يترك الله منا بعده أحدا * ولم يعش بعده أنثى ولا ذكرا

    ذلت رقاب بني النجار كلهم * وكان أمرا من أمر الله قد قدرا

    واقتسم الفيء دون الناس كلهم * وبددوه جهارا بينهم هدرا

    وقال حسان بن ثابت يبكي رسول الله صلى الله عليه سلم أيضا ‏:‏

    آليت ما في جميع الناس مجتهدا * مني إليه بر غير إفناد

    تالله ما حملت أنثى ولا وضعت * مثل الرسول نبي الأمة الهادي

    ولا برا الله خلقا من بريته * أوفى بذمة جار أو بميعاد

    من الذي كان فينا يستضاء به * مبارك الأمر ذا عدل وإرشاد

    أمسى نساؤك عطلن البيوت فما * يضربن فوق قفا ستر بأوتاد

    مثل الرواهب يلبسن المباذل قد * أيقن بالبؤس بعد النعمة البادي

    يا أفضل الناس إني كنت في نهر * أصبحت منه كمثل المفرد الصادي


  10. #10
    بعض ثورات الطريقة الرحمانية

    الطريقة الرحمانية

    الطريقة الرحمانية:
    الطريقة الرحمانية هي طريقة دينية صوفية، نشأت في الجزائر في أواخر القرن الثاني عشر الهجري= الثامن عشر الميلادي، على يد مؤسسها الشيخ محمد بن عبد الرحمن الأزهري (ومنه أخذت اسمها)، ففي سنة 1183هـ أسس الشيخ زاويته بقرية آيت إسماعيل ومنها انطلقت الطريقة الرحمانية التي كانت تسمى في البداية الطريقة الخلوتية.
    وهي تمثل أحد المعالم الرئيسية البارزة وظاهرة دينية روحية اجتماعية وسياسية هامة في تاريخ الجزائر المعاصرة، فمن أي زاوية تناولها وجدنا الكثير من الفوائد والفرائد التي تساعدنا على فهم الكثير من الحقائق في الناحية الدينية، الناحية السياسية، الناحية الاجتماعية.
    وهذه الطريقة التي كما صرح الشيخ مصطفى القاسمي شيخ زاوية الهامل: "تدعو إلى احترام مبادئ الدين الإسلامي الحنيف، وتدعو مريديها إلى العمل على نشر الخير والفضيلة، وتدريس العلوم الشرعية، وتربية الأبناء على الأخلاق الحميدة، وتقاليد الآباء والأجداد، وغرس الإيمان في قلوب الناس، وتعليم الناس أمور دينهم، وواجباتهم تجاه الله والرسول والناس أجمعين".
    وهي طريقة تدعو إلى الصفاء والعودة إلى المنابع الأولى للإسلام ـ كما نجد ذلك في مصادرها ومراجعها الأساسية ـ، وهذا لا يمكن الوصول إليه إلا عن طريق تطهير النفس وتخليصها من الشوائب والرعونات التي تمنعها من الوصول إلى جناب الحق، ويجب عليها قطع سبع مراحل أو أنفس بواسطة سبعة أسماء، شرح هذه الطريقة وفصلها الشيخ محمد بن عبد الرحمن الأزهري في رسائله الكثيرة والمتعددة التي كان يرسلها إلى أتباعه ومريديه، والذين كان يطلب منهم ألا يبقوها بأيديهم بل يبعثوا بها إلى غيرهم لكي يستفيدوا منها، ثم تعود إليه في آخر المطاف، وهي طريقة عرفت نجاحا كبيرا، وطبقها أتباعه بالحرف، مما أدى إلى سرعة انتشار الطريقة الرحمانية في القطر الجزائري، وقد عرفت هذا الانتشار الواسع في حياة مؤسسها نفسه.
    والشكل العام في التنظيم في الطريقة الرحمانية متشابه مع بقية الطرق الأخرى، فهناك الشيخ أو المعلم الذي يكن له المريدون كل الطاعة، وهناك المقدم وهو الذي ينوب عن الشيخ في بعض المهام والوظائف، وهناك المريد وهو محور العلمية التربوية في الطريقة.
    وتهدف الطريقة الرحمانية ـ على ما يذكره أتباعها ـ إلى الجمع بين المنهجين المعروفين في الفكر الإسلامي:
    1 ـ منهج العلماء الذين يرون ضرورة التمسك بأحكام الشريعة الإسلامية.
    2 ـ منهج الصوفية الذين يرون ضرورة التمسك بالتجربة الدينية.
    وتعتبر أوسع الطرق انتشارا في الجزائر في ق19م، فإذا رجعنا إلى الإحصائيات فإننا نجد أن عدد أتباعها قد بلغ سنة 1851م حوالي 225299 مريد من بين 718691 إخوان ينتمون إلى الطريق الصوفي، وهذا في مقاطعة الجزائر فقط، وهو ما يعادل نسبة 32 بالمائة. وفي إحصاء كوبولاني وديبون الذي قاما به في سنة 1897 نجد أن عدد الزوايا بالجزائر بلغ 349 زاوية، منها 177 زاوية خاصة تابعة للطريقة الرحمانية وحدها أي ما يفوق نسبة 50 بالمائة.


    الهامل القرية المجاهدة
    السلام عليكم
    اسمحوا لي ان اقدم لكم لمحة تاريخية عن الهامل القرية المجاهدة
    -الهامل تخفي في جوفها وبين جدرانها ومحيطها الفسيح أسرارا كثيرة من اسرار الزمان انها قرية جبلية تقع في مستوى من الارض تحيط بها الجبال كالصور المنيع وهي تقع على القمم الاخيرة لجبال اولاد نايل من السلسلة المعروفة بجبل امساعد، واهم قممها جبل الزرقة الذي شهد معارك طاحنة اثتاء ثورة التحرير وكذلك جبل سمساد شرقا وجبل عمران من ناحية درمل الذي شهد اول معركة في تاريخ الهامل سنة 1864اثناء المقاومة الشعبية غير المنظمة ثم معركة درمل الشهيرة 1955التي كانت اعلانا لتفاعل الشرفة مع الثورة، وايضا جبل لخناق والذي شهد هو ايضا اشتباكات بامتداده لمنطقة لمبخرة وواد الغريب والمقطع، ولهذا لا يطمع فيها احد لمنعتها ووعرة ارضها ولموقعها الحصين ولرجالها الاوفياء فكانت مخبا للثوار والمجاهدين، واعجزت الاستعمار للوصول اليهم . ومن القرية التحق عدد كبير من الشبان باخوانهم في الجبال تحت لواء جيش وجبهة التحرير الوطني واستشهد اغلبهم في المعارك الضارية وشهد لهم غيرهم على بسالتهم وشجاعتهم ووفائهم، وكبقية مناطق الوطن نالت القرية نصيبها من الحرمان والظلم والقهر المسلط من قبل العدو واذنابه من العملاء والانتهازيين حيث صمدوا بكل تحد في وجه الحركة *الخيانة* .
    ويحق للمجاهذين ان يفتخروا ويعتزوا بكونهم انتصروا على العدو الفرنسي
    / دور المراة الهاملية
    ولقد لازمت الامراة الرجل ولم تكن بعيدة عما يجري وكانت ظل المجاهد ودعامته يعتمد عليها في الخروج من الحصار والحصول على الاخبار واشغال الاعداء عنه وكانت اكثر حماسة للرجل في نضاله وجهاده ونلمس ذلك اكثر واوضح في قصيدة الشاعرة بنت الهامل وهي ترثى زوجها الشهيد لغويني حسين حيث تقول في احد ابياتها
    - ارجال فحولة والمكاحل معدولة////////////////////////////// واذا اقتحموا ما يعودو مهزومين
    - مات راجل يجاهد دولة كفـــــرة/////////////////////////////// خل الشيعة والمعارك محسوبين
    الى اخر الابيات وهذا ما يدفع الرجال الى الامام والاقدام ولنا فخر في المجاهدة عائشة باضة رحمها الله التي كانت الحارسة الامينة على تسرارهم وكرامتهم وكانت المرشد والدليل للجيش وكان يعتمد عليها في احلك الظروف واقساها رغم العذاب الشديد المسلط عليها، ولهذا بقيت المراة الهاملية صامدة رافضة كل اغراءات ابية كريمة عزيزة النفس متنازاة عن حقوقها في الحياة فقدمت الام ابنها والزوحة خليلها من اجل ان تحيا الجزائر .
    وهذه ابيات من احدى القصائد
    1- سجل يا تاريخ لمعركتنا******************** واكتب للبنين ذكرى للابات
    2- اشهدوا عنا يا جبالنا *********************** ماذا عدينا من الصعوبات
    3- للدين والوطن احنا جاهدنا********************** كمثل الاجداد في وقت السادات
    4- في كل الاعمال ربي ناصرنا*********************احنا جند لسائر الاوقات
    5- نصر محقق به واعدنا************************** بالفعل شفنا عدة بينات
    6- الزرقاء وامحارقة الميمونة********************** النسينيسة شوف بعض التفصيلات
    7- عسكر الاستعمار جاء حاربنا* ******************* وقت الفجر حط قوة من القوات
    8- يتفكر بقوتوا يقضي عنا*********************** قوة ربي فايتة كل القوات
    9- قبل ايبان الحال جملة تواعدنا *******************نادى الجندي وقال ذا وقت الصلاة
    10- من بعد الصلاة رانا تواعدنا******************** كل اخر منا فرح للممات
    ....
    يسجل التاريخ لكثير من الطرق الصوفية مواقف لاتنقصها الشجاعة إزاء مواجهة العدو أو الظالم، حيث أدت دورابارزا وهاما في المجتمع الجزائري والمجتمع التونسي، ومن بينها الطريقة الرحمانية وهي طريقة دينية صوفية، نشأت في الجزائر في أواخر القرن الثاني عشر الهجري = الثامن عشرالميلادي، على يد مؤسسها الشيخ محمد بن عبد الرحمن الأزهري، وفي سنة 1183 هـ أسس الشيخ زاويته بقرية آيت إسماعيل ومنها انطلقت الطريقة الرحمانية التي كانت تسمى في البداية الطريقة الخلوتية.وهي طريقة تدعو إلى الصفاء والعودة إلى المنابع الأولى للإسلام عن طريق تطهير النفس وتخليصها من الشوائب والرعونات التي تمنعها من الوصول إلى جناب الحق، وتهدف الطريقة الرحمانية إلى الجمع بين المنهجين المعروفين في الفكر الإسلامي :
    1 ـ منهج العلماء الذين يرون ضرورة التمسك بأحكام الشريعة الإسلامية.
    2 ـ منهج الصوفية الذين يرون ضرورة التمسك بالتجربة الدينية.
    ثـورات الطريقـة الرحمانيـة :
    كان للانتفاضات والثورات الشعبية التي قامت بها الطريقة الرحمانية خلال القرن التاسع عشر أسس دينية، وهي الجهاد ضد النصارى المعادين للإسلام، وقد قامت الزوايا الرحمانية بثورات منها:

    1ثورة الحاج عمر :
    أدت زاوية امحمد بن عبد الرحمان في ذراع الميزان دورا كبيرا في المقاومة, إذ تزعم قيّمها الحاج عمر عام 1851 حركة ثورية ضد القوات الفرنسية، فمن الوهلة الأولى مال إلى تأييد الثوار أثناء ثورة الشريف بوبغلة واعتصم بالمناطق الجبلية الحصينة قرب الزاوية حتى أرغمته القوات الفرنسية على الاستسلام يوم 14 نوفمبر 1851 في بني كوفي بآيت إسماعيل.
    وفي عام 1856 ربط صلاته بالشيخ واعراب في اثايراثن ولالا فاطمة والشيخ محمد بن عبد الرحمان شيخ بني منقور وقادوا جميعا في جبال جرجرة جماهير الرحمانيين ضد الجيش الفرنسي وزحف الحاج عمر بنفسه يوم الثاني من سبتمبر 1856 على رأس إخوانه إلى ذراع الميزان، وتواصلت المعارك حول هذهالمدينة إلى غاية، يوم 22 من نفس الشهر .

    2ثورة لالا فاطمة نسومر:
    انضمت لالا فاطمة إلى المقاومة حيث شاركت بجانب بوبغلة في الدفاع عن منطقة جرجرة وفي صد هجومات الاستعمار على أربعاء ناث إيراثن أين انضم إليها عدد من قادة الأعراش وشيوخ الزوايا و القرى، و لعل أشهر معركة قادتها فاطمة نسومر هي تلك التي خاضتها إلى جانب الشريف بوبغلة (محمد بن عبدالله) في مواجهة الجيوش الفرنسية الزاحفة بقيادة الجنرالين روندون و ماكماهون فكانت المواجهة الأولى بربوة تمزقيدة حيث أبديا استماتة منقطعة النظير، إلا أن عدم تكافؤ القوات عدة وعددا اضطر الشريف بوبغلة على الانسحاب نحو بني يني ، وهناك دعيا إلى الجهاد المقدس فاستجاب لهما شيوخ الزوايا ووكلاء مقامات أولياء الله فجندوا الطلبة والمريدين وأتباعهم واتجهوا نحو ناحية واضية لمواجهة زحف العدو على فاحتدمت المعركة وتلقت قوات العدو هزيمة نكراء، بالرغم من الهزيمة النكراء التي منيتبها قوات روندون ، إلا أن ذلك لم يثنه من مواصلة التغلغل بجبال جرجرة، فاحتل عزازقة في سنة 1854 ، وبالرغم من التغلغل والزحف لم يثبّط عزيمة لالة فاطمة نسومر من مواصلة هجوماتها الخاطفة على القوات الغازية فحققت انتصارات أخرى ضد العدو بنواحي يللتن و الأربعاء و تخلجت وعين تاوريغ وتوريرت موسى، مما أدى بالقوات الفرنسية إلى الاستنجاد بقوات جديدة وعتاد حديث، إضطرت على إثرها فاطمة نسومر إلى إعطاء الأوامر بالإنسحاب لقواتها إلى قرية تاخليجتناث عيسو، لا سيما بعد إتبّاع قوات الاحتلال أسلوب التدمير والإبادة الجماعية، بقتل كل أفراد العائلات دون تمييز ولا رحمة، فكونت لالا فاطمة فرق سريعة من المجاهدين لضرب مؤخرات العدو الفرنسي فاصطدمت به في معركة طاحنة انهزمت فيها الأمر الذي دفعها إلى طرح مسألة المفاوضات و إيقاف الحرب بشروط قبلها الطرفان.
    إلا أن السلطات الاستعمارية كعادتها نقضت العهود ،إذ غدرت بأعضاء الوفد المفاوض بمجرد خروجهم من المعسكر حيث تمّ اعتقالهم جميعا ، ثم أمر الجنرال روندون بمحاصرة ملجأها وتم أسرها مع عدد من النساء ثم أبعدت مع 30 شخصا من رجال ونساء إلى زاوية بني سليمان بتابلاط وبقيت هناك إلى أن وافتها المنية عن عمر يناهز 33سنة ، على إثر مرض عضال تسبب في شللها.

    3ثورة الشيخ بن جار الله :
    من ثورات الأوراس ضد الاحتلال الفرنسي تلك التي دعا إليها وقادها المجاهد البطل محمد امزيان من قرية جار الله نواحي تكوت، وهو من إخوان زاوية الشيخ المصمودي، وكان إماما ومدرسا بجامع سيدي عيسى بوقبرين, وكان وثيق الصلة بالزاوية الرحمانية بتبرماسين.
    اندلعت الثورة يوم 30 ماي 1879م فيقرية الحمام جنوب إيشمول، وامتدت حتى شملت جنوب شاشار، والتف حولها أعراش أولاد داود، بني بوسليمان واحمر خدو، وجماعة من بني وجانة، ومن الزوايا زاوية بوزينة بقيادة الهاشمي بن دردور، لكن العدو باغت المجاهدين بقوات لاقبل بها، وقد سقط من الشهداء يومئذ 120 شهيدا.أما القائد بن جار الله فقد تسلل إلى تونس، حيث أقام بزاوية الشيخ إبراهيم ولد الشريف وهي زاوية رحمانية بقابس،ولكن عيون فرنسا كانت تلاحقه فألقي عليه القبض رفقة أخيه ونخبة من المجاهدين، ونقلوا إلى قسنطينة حيث حوكموا وسجنوا ثمّ تمّ نفيهم إلى كورسيكا وكايان ومن هذا الأخير فر القائد بن جارالله إلى مكة أين توفي بها سنة 1889.

    4ثورة الهاشمي بن علي دردور1815/ 1899م
    من زعماء الجهاد في الجزائر، وكباررجال الطريقة الرحمانية، وإليه تنسب الطريقة الدردورية إحدى فروع الطريقةالرحمانية، أسس زاوية سنة 1289 هـ= 1876م أصبحت تشكل خطرا على الاحتلال الفرنسي، شارك في انتفاضة الأوراس سنة 1879م بإخوانه ومريديه، مما أدى بالسلطات الاستعمارية إلى نفيه إلى جزيرة كورسيكا سنة 1293 هـ= 1880م، وفي سنة 1303 هـ= 1890م وبعد أن قضى في المنفى أكثر من عشر سنوات، أطلق سراح الشيخ الهاشمي وعاد إلى أرض الوطن, استأنف نشاطه بالزاوية, وتعود السلطات الفرنسية إلى اعتقاله ثانية سنة 1895 ونقلته إلى باتنة غير أن سكان الأوراس قاموا بمظاهرات لإطلاق سراحه وكان في طليعة المحتجين جماعة من الأعيان من بينهم الشيخ المبارك بن محمد بن بلقاسم من زاوية ثنية العابد وتحت ضغط الجماهير تم الإفراج عن الشيخ الهاشمي.
    واصل الشيخ مهمته التعليمية والجهادية إلى أن وافاه الأجل سنة 1317 هـ= 1899م. عن عمر يناهز الخامسة والثمانين.
    وصفه كل من ديبون وكوبولاني بأنه من ألد أعداء فرنسا ويحمل لها حقدا شديدا.



    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة عامر علواني ; 17-10-2013 الساعة 03:59

صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

جميع الحقوق محفوظه لمنتدي الهامل